صحة الشرقية: جهود مكثفة بمدارس المحافظة إستعدادا لبدء العام الدراسي الجديد

0 50
حسين السيد

 

في إطار خطة الدولة الوقائية، وتنفيذاً لتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، وتعليمات الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور المكثف على جميع المدارس الحكومية والخاصة والمعاهد الأزهرية بالمحافظة، ومتابعة توافر كافة الاشتراطات الصحية بها، والقيام بأعمال التطهير والتعقيم بالمدارس، استعدادا لبدء العام الدراسي الجديد ٢٠٢٣ / ٢٠٢٤ بمحافظة الشرقية، والمقرر له الأحد القادم الموافق ١ أكتوبر ٢٠٢٣، والتأكد من مدي جاهزية المدارس والمعاهد لإستقبال الطلبة والطلبات، حفاظاً علي صحة أبنائنا الطلاب بالمحافظة.
قامت إدارة صحة البيئة، وإدارة السن المدرسي بمديرية الشئون الصحية بمحافظة الشرقية، بمتابعة كافة الإجراءات الصحية والوقائية بمدارس المحافظة، والمرور علي خزانات المياه بالمدارس، للتأكد من فصل خزانات المياه المستعملة في أعمال الدفاع المدني والحرائق أو الأغراض الأخري عن شبكة مياه الشرب، وعدم إستخدام أي طلمبات حبشية كمصدر لمياه الشرب، والإعتماد الكلي علي شبكة المياه العمومية داخل المدارس، والتأكد من سلامة المرافق بجميع المدارس من مياه الشرب والكهرباء ووصلات الصرف الصحي وغيرها، والتأكد من توافر التهوية والإضاءة الجيدة بالفصول، والتأكد من النظافة العامة للفصول، ودورات المياه، ومن توافر المطهرات والصابون علي الأحواض، ومن نظافة البيئة المحيطة بالمدارس، وتوافر سلات لجمع القمامة والتخلص الأمن منها، وعدم وجود أي مخلفات أو تراكمات للقمامة بجوار المدارس، والتأكد من كافة الاستعدادات لتطبيق جميع الإجراءات الوقائية والإحترازية أثناء الإمتحانات بمدارس المحافظة.
وفي سياق متصل قامت إدارة مكافحة ناقلات الأمراض بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بتكثيف أعمال التطهير بمحيط المدارس والمعاهد، وكذلك بدور العبادة، وجميع المنشآت الصحية، وغيرها من المنشآت الأخري، ومواقف السيارات، وأماكن التجمعات، وماكينات الصرافة، وحلقة السمك، ودورات المياه العمومية، وتم تطهير جميع الأسطح، والمكاتب الإدارية، بالمنشآت الصحية، وغيرها، والرش بالكلور بالنسب المحددة طبقاً لتعليمات وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية.
وقدم الدكتور هشام مسعود الشكر لمديري إدارات صحة البيئة، والسن المدرسي، والإدارة العامة لمكافحة الأمراض المتوطنة، وإدارة ناقلات الأمراض بالمديرية، وجميع المشاركين في هذا العمل نظراً للجهود المكثفة المبذولة للحفاظ علي صحة أبنائنا الطلاب بالمحافظة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق