مرور مفاجئ لهيئة الرقابة الإدارية على مستشفيات القنايات والزقازيق ونقل ١٠ من القوى البشرية خارجهما

0 343

كتب/ حسين السيد

 

 

في إطار المتابعة المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، قامت هيئة الرقابة الإدارية بالشرقية ممثلة في المقدم محمود بك وحش، والدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور المسائي المفاجئ على مستشفيات القنايات المركزي، والزقازيق العام، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضى والمواطنين، حيث تفقدا الأقسام الطبية المختلفة بالمستشفيات، وتم التأكد من تواجد القوى البشرية بأماكن تقديم الخدمة الطبية، وارتداءهم للواقيات الشخصية أثناء العمل، ومن توافر الكميات اللازمة من الأدوية والمستلزمات الطبية بأقسام الاستقبال والطوارئ، والأقسام الطبية الحرجة، وتم عمل جرد لبعض الأصناف، والتوجيه بأهمية تنظيم وترتيب بعض الأدوية داخل دولاب الطوارئ، كما تم التأكد من التدريب الجيد للهيئة التمريضية على التعامل مع الأجهزة الطبية.

وقام المقدم محمود وحش بمراجعة خطوط سير مرضى الأمراض التنفسية، ومصابي الحوادث، والمترددين على أقسام الاستقبال منذ بداية دخولهم المستشفى، وتوقيع الكشف الطبي عليهم، وإجراء الفحوصات الطبية والمعملية، وتقديم كافة الخدمات الطبية لهم، وحتى خروجهم من قسم الاستقبال تحسن، أو تحويلهم للأقسام الطبية المختلفة بالمستشفى وفقاً لحالتهم الصحية.

 

وشدد المقدم محمود وحش والدكتور هشام مسعود على زيادة الإضاءة ببعض الغرف بقسم الاستقبال بمستشفى القنايات المركزي، وإجراء الصيانات اللازمة لأعمال الكهرباء، كما اطمأنا على الخدمات الطبية المقدمة للمرضى بوحدات العناية المركزة للقلب والباطنة، والعناية المركزة للأطفال، وأقسام الكلى الصناعية بالقنايات والزقازيق، وحرصا على الاستماع إلى مرضى الغسيل الكلوي، والتأكد من رضاهم عن الخدمة الطبية المقدمة لهم، كما تم مناظرة السجلات الطبية لهم، والتأكد من تسجيل كافة البيانات والإجراءات التمريضية بها، والتوجيه بتوفير كافة أوجه الرعاية الطبية للمرضى.

 

كما تلاحظ أثناء دخول قسم الاستقبال والطوارئ بمستشفى الزقازيق العام، غلق غرفة الإنعاش القلبي الرئوي، ووجه وكيل الوزارة بنقل التمريض المسئول عن غلق الغرفة وعددهم ثلاثة خارج المستشفى، وبالتفتيش تبين عدم تواجد وغياب ٨ من القوى البشرية من الأطباء والتمريض عن النوبتجية والسهر بمستشفيات القنايات والزقازيق العام منهم ٢ أطباء بالقنايات، و ٤ أطباء منهم طبيب ملحق ببرنامج الزمالة المصرية، و٢ من هيئة التمريض بالزقازيق العام، وقرر وكيل الوزارة نقل المتغيبين خارج المستشفى، وتحويل طبيب الزمالة، ومشرفات التمريض بالمستشفى وعددهم أربعة، للتحقيق بالشئون القانونية بالمديرية، مع تشديد الجزاءات.

 

كما تفقدا مركز تطعيم المواطنين بلقاح كورونا بمستشفى القنايات، والتأكد من سهولة إجراءات التطعيم بالجرعات الأولى والثانية، للمسجلين على موقع التسجيل الإلكتروني التابع لوزارة الصحة والسكان، ومن استخراج الشهادات المعتمدة للحاصلين على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، للمواطنين الراغبين في استخراجها، والتأكد من إتباع كافة الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية أثناء العمل.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق