صحة الشرقية: رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع المستشفيات ومنافذ تقديم الخدمات الطبية وتكثيف الحملات التفتيشية لضبط المخالفين

0 264
كتب/ حسين السيد

 

أعلن السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، عن رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع المستشفيات العامة والمركزية والنوعية والنموذجية، والمراكز الطبية والوحدات الصحية بالمحافظة، تزامناً مع احتفالات عيد الفطر المبارك، والتأكيد علي تواجد مديري المستشفيات أو نوابهم على مدار الساعة ومنع الإجازات وتوفير كافة الأدوية والمستلزمات الطبية والأمصال ومشتقات الدم لمواجهة أي طوارئ خلال احتفالات عيد الفطر، مضيفاً أنه تم زيادة عدد الأطباء والتمريض بالمستشفيات بالنوبتجيات والسهر وخاصة في الأقسام الحرجة كالاستقبال والطوارئ والعناية المركزة والحضانات، لسرعة التعامل مع الحالات الحرجة والطارئة، مع الاستمرار في إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة الفيروسات والأوبئة.
وأكد وكيل الوزارة علي مديري العموم بالمديرية “الطب الوقائي، والطب العلاجي”، بالعمل على مدار الساعة، وإستمرار إنعقاد لجنة الأزمات، وجاهزية فريق الإنتشار السريع بالتنسيق مع غرفة الطوارئ بإدارة الرعاية الحرجة والعاجلة بالمديرية، للاستعانة بهم في الحالات الطارئة، ومؤكداً علي مدير عام الصيدلة ومدير التموين الدوائي باستمرار العمل بمخازن الأدوية التابعة للمديرية علي مدار الساعة أثناء أجازة عيد الفطر المبارك، ومشدداً علي تأمين مصادر المياه والكهرباء بجميع المستشفيات ومنافذ تقديم الخدمة الطبية بالمحافظة، مع تكثيف المتابعة علي منافذ تقديم الخدمة الطبية من خلال الفرق الإشرافية، والتفتيش المالي والإداري، والمتابعه، ومختلف الإدارات الفنية بالمديرية.

أوضح وكيل وزارة الصحة أنه تم التنسيق مع هيئة الإسعاف بالشرقية لتغطية الطرق السريعة، ومداخل ومخارج المدن تحسبا لأي أحداث طارئة، مؤكدا علي مدير إدارة مراقبة الأغذية بتكثيف الحملات علي المنشآت الغذائية والأسواق، لإحكام الرقابة علي سوق الغذاء، والتأكد من وصول غذاء آمن للمواطنين، ومؤكداً علي مديري إدارات صحة البيئة، والعلاج الحر بالمديرية بتكثيف الرقابة علي المنشات المختلفة، حفاظاً علي الصحة العامة للمواطنين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق