”صحه الشرقية”: جهود مكثفة من إدارة الثقافة الصحية للتوعية بأهمية الرضاعة الطبيعية

0 246

كتب/ حسين السيد

 

تزامناً مع الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية، وفي إطار خطة وزارة الصحة والسكان، ومديرية الشئون الصحية بالشرقية، بتشجيع عملية الرضاعة الطبيعية، وزيادة الوعى بأهميتها، قامت إدارة الثقافة الصحية بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بتنفيذ أكثر من ١٠٠٠ ندوة وحملة توعوية وتثقيفية للسيدات بمختلف الأماكن والمنشآت بمحافظة الشرقية، شملت “الوحدات الصحية والمراكز الطبية، مديرية الزراعة، ومديرية التربية والتعليم، والشئون الاجتماعية والتضامن الاجتماعي، والجمعيات الأهلية، والحضانات، وجمعيات تنمية المجتمع بالقري”، وذلك لتوعية المواطنين بأهمية الرضاعة الطبيعية للأم والرضيع، حيث توصي منظمة الصحة العالمية واليونيسف، بأن يبدأ الأطفال الرضاعة الطبيعية في غضون الساعة الأولى من الولادة، وأن يتم إرضاعهم حصريًا خلال الأشهر الستة الأولى من الحياة، وعدم إدخال أي أطعمة أو سوائل أخرى خلال تلك الفترة، ذلك وقد تم إتباع كافه الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية، للوقاية من انتشار فيروس كورونا أثناء عقد الحملات والندوات.
يذكر أنه قد تم الإحتفال بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية لأول مرة في عام ١٩٩٢ من قبل التحالف العالمي من أجل الرضاعة الطبيعية (وابا)، ويتم الاحتفال به الآن في أكثر من ١٢٠ بلد، تحت رعاية اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية، وقد شُكلت الرابطة في ١٤ فبراير ١٩٩١ بهدف إعادة إنشاء ثقافة عالمية للرضاعة الطبيعية وتقديم الدعم للرضاعة الطبيعية في كل مكان بالعالم، وتحمل المناسبة العالمية هذا العام شعار “الدفع بالرضاعة الطبيعية: لنثقِّف وندعم”، حيث تدعو منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” ومنظمة الصحة العالمية الحكومات إلى تخصيص المزيد من الموارد لحماية السياسات والبرامج المعنية بالرضاعة الطبيعية وتعزيزها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق