رئيس جامعة الزقازيق يستقبل مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية ومحافظ الشرقية اليوم

0 240
كتب/ حسين السيد

 

استقبل الدكتور عاطف حسين القائم بأعمال رئيس جامعة الزقازيق الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية ووزير الصحة ورئيس جامعة عين شمس الأسبق والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية وذلك اليوم الخميس بحضور الدكتورة جيهان يسرى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور عبد السلام عيد عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية ،واللواء فؤاد سعد الدين محافظ الإسماعيلية والمنوفية والمنيا الأسبق، والدكتور ماهر الدمياطى رئيس جامعة الزقازيق ومحافظ بنى سويف الأسبق ، والدكتور عبد المنعم أبو شرخ عميد كلية الطب بفاقوس السابق، والدكتور وليد ندا المدير التنفيذى للمستشفيات، والدكتور أحمد عنانى وكيل كلية الطب ومستشار رئيس الجامعة للأنشطة الطلابية، والمهندس عادل فيكتور أمين عام الجامعة، والدكتور خالد فوزى القائم بأعمال وكيل وزارة الصحة بالشرقية، والدكتور محمد عوض محمد أستاذ الأمراض الصدرية ورئيس قسم الأمراض الصدرية السابق .
يأتى الأستقبال على خلفية زيارة مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية لجامعة الزقازيق لمناقشة رسالة دكتوراة للطبيبة د. أمنية ممدوح المدرس المساعد بقسم الأمراض الصدرية، فى رسالة تحت عنوان “استخدام الموجات فوق الصوتية عبر الصدر لتقييم مرضى الحالات الحرجة فى العناية المركزة التنفسية”، تحت إشراف الدكتور محمد عوض محمد أستاذ الأمراض الصدرية ورئيس قسم الصدر السابق، والدكتور علاء الدين متولى الجزار أستاذ الأمراض الصدرية، والدكتورة نجوان عادل إسماعيل أستاذ الأمراض الصدرية بكلية الطب بالجامعة، حيث تمت المناقشة برئاسة الدكتور محمد عوض تاج الدين وعضوية الدكتور محمد عوض محمد أستاذ الأمراض الصدرية، والدكتور عادل حسن أحمد غنيم أستاذ الأمراض الصدرية بكلية الطب، وذلك فى إطار من الأجواء العلمية المتميزة، وتم منح الباحثة درجة الدكتوراة، وذلك بحضور لفيف من السادة أعضاء هيئة التدريس بقسم الصدر والأقسام العلمية المختلفة بكلية الطب.
وخلال اللقاء تبادل الدكتور عاطف حسين والدكتور محمد عوض تاج الدين النقاش حول العديد من الموضوعات، مشيداً بجهود الدولة بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية فى الاهتمام بصحة المواطن، والرعاية الكاملة للقطاع الصحى والمستشفيات، كما أشار سيادته إلى الدور الهام للقيادة السياسية فى إنشاء مستشفى جامعة الزقازيق بالعاشر من رمضان، ومستشفى الطوارىء، بالإضافة إلى مستشفى جامعة الزقازيق التخصصى ومستشفى العيون الجامعى الجارى إنشائهما.
وأشاد الدكتور عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، بالدور البارز الذي لعبته جامعة الزقازيق والجامعات المصرية في استقبال أفواج المصريين العائدين من الخارج وعزلهم احتياطيًا، والشكل الحضاري الذي ظهرت عليه الجامعة في مساندة باقي مؤسسات الدولة، خلال جائحة كورونا، كما أثنى سيادته أيضاً على المنظومة الصحية وقطاع المستشفيات بجامعة الزقازيق.
وأشاد محافظ الشرقية بالأدوار المتنوعة لجامعة الزقازيق سواء الدور التعليمي والخدمي بالتعاون مع المحافظة لخدمة المواطنين بالقرى والمدن، إضافة للحملات الطبية والقوافل والمساهمات في الاستشارات الهندسية، كما أثنى على قطاع المستشفيات بجامعة الزقازيق ودوره فى توفير الرعاية الصحية المتكاملة لكافة المواطنين بالمحافظة .
وفى ختام الزيارة أهدى قسم الصدر بكلية الطب دروعاً تذكارية للدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، واللواء فؤاد سعد الدين، والدكتور ماهر الدمياطى.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق