وكيل مديرية الصحة بالشرقية يشارك بورشة عمل للتدريب على منظومة التطعيم ضد الفيروسات الكبدية

0 215
كتب/ حسين السيد

 

عقب اجتماع معالي الأستاذ الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان مع مدير تحالف أصدقاء الأمم المتحدة للقضاء على التهاب الكبد الوبائي، ودعوة معاليه لرئاسة الدورة الأولى للتحالف، تقديرا لجهود الدولة المصرية في القضاء على فيروس سي، بتوجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وفي إطار اهتمام وزارة الصحة والسكان بمكافحة الفيروسات الكبدية، عقد السيد الدكتور خالد فوزي وكيل مديرية الصحة بالشرقية، ورشة عمل للتدريب على الأعمال الوقائية لمكافحة أمراض الفيروسات الكبدية، وأعمال مكاتب الصحة، وذلك اليوم الخميس بقاعة الإجتماعات بديوان المديرية، بحضور مدير إدارة الأمراض المعدية، ومديرة وحدة الفيروسات الكبدية، ومديرة إدارة مراقبة الأغذية، ومسئولي الوقائي، والفيروسات الكبدية بالإدارات الصحية بمحافظة الشرقية.
تهدف ورشة العمل إلى مناقشة منظومة التطعيم ضد الفيروسات الكبدية لمختلف الفئات العمرية والوظيفية، ابتداءا من تطعيم المواليد بالجرعة الصفرية ضد فيروس الإلتهاب الكبدي بي، واستكمال الجرعات اللاحقة ضمن بروتوكول التطعيمات الإجبارية للأطفال، ومتابعة نسب التغطية بالتطعيم، كما تم شرح خطة تطعيم الفئات المختلفة من المواطنين الأكثر عرضة للإصابة بالفيروسات الكبدية، كعمال النظافة في المستشفيات العامة والخاصة، وعمال شركات النظافة، والمخالطين للحالات الإيجابية بفيروس بي، والعاملين بالوحدات المحلية، ومرضي الغسيل الكلوي في المستشفيات العامة والخاصة، كما تم التأكيد على استكمال التطعيم بالجرعات التنشيطية، ومتابعة تطبيق المبادرة الرئاسية لدعم صحة الأم والجنين، لتوقيع المسح على جميع السيدات الحوامل والكشف عن الإصابة بفيروس بي، لتقديم الخدمات العلاجية للحالات الإيجابية، وتطعيم المخالطين، والمواليد.
كما تم التدريب على أعمال مكاتب الصحة، كمتابعة تسجيل الأطفال لأمهات اقل من ١٨ عام، ومراجعة أسباب الوفاة التي يتم تسجيلها بصفة يومية، وشدد وكيل المديرية علي قيام الأطباء بمعاينة أسباب الوفاة، وتسجيلها على السيستم الإلكتروني بأنفسهم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق