وكيل الصحة بالشرقية يجتمع بمديري المستشفيات لمناقشة تقديم خدمات تنظيم الأسرة في القطاع العلاجي

0 232
كتب/ حسين السيد

 

في إطار التعاون المستمر بين القطاعات الصحية المختلفة بالمحافظة، لدعم أنشطة تنظيم الأسرة، بما يساهم في دعم جهود الدولة للتصدي للزيادة السكانية، وخفض معدلات المواليد، وتحقيق أهداف الخطة القومية لتنمية الأسرة المصرية، عقد السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، إجتماع مع مدير عام إدارة تنظيم الأسرة بالمديرية، مديري مستشفيات الزقازيق، منيا القمح، بلبيس، ديرب نجم ، الصالحية، بحضور مدير عام الطب العلاجي، لمناقشة تقديم خدمات تنظيم الأسرة بمستشفيات الصحة.
تناول الإجتماع عرض مؤشرات الأداء ببرنامج “تقديم خدمات تنظيم الأسرة بعد الولادة وحدوث الإجهاض”، كما تم مناقشة المعوقات التي من شأنها إعاقة تحقيق المستهدف من البرنامج، وتم خلال الإجتماع التنويه بإدراج مؤشرات العمل بخدمات تنظيم الأسرة ضمن المؤشرات الخاصة بتقييم أداء الكوادر الطبية بالمستشفيات، حيث يهدف البرنامج إلى تفعيل استخدام وسائل تنظيم الأسرة المختلفة بالمستشفيات، من خلال عيادات تنظيم الموجودة بها، وتركيب اللوالب النحاسية لحالات الولادات القيصرية في غرفة العمليات أثناء عملية الولادة القيصرية، حيث تمثل الولادات القيصرية نسبة ٥٢% من إجمالي الولادات طبقا للمسح الصحي السكاني لعام ٢٠١٤.
وأوضح وكيل الوزارة أن هذه الخدمة تعتبر من المبادرات الصحية الجديدة والهامة لتحقيق الأهداف الطموحة لخطة تنمية الأسرة المصرية، حيث أن عيادات تنظيم الأسرة بالمستشفيات تعد قواما أساسيا لتقديم خدمات تنظيم الأسرة للمنتفعات، وتمثل أحد المنافذ الهامة لتقديم هذه الخدمات، نظرا للتردد العالي عليها من قبل الراغبات في الحصول على وسائل تنظيم الأسرة.
يأتي هذا بعد الإجتماع الذي عقده وكيل الوزارة اليوم صباحا، مع مدير عام إدارة تنظيم الأسرة ونائب مدير عام الطب العلاجي، لمناقشة آليات تفعيل البرنامج بجميع مستشفيات الصحة بالمحافظة، ووضع المؤشرات الخاصة بحساب مستهدفات البرنامج، وضمان استمرارية التفعيل بتوفير الكوادر الطبية المدربة بصفة يومية ودائمة، ووضع هيكل تنظيمي بكل مستشفى مسئول عن البرنامج، ودعم عيادات تنظيم الأسرة بالمستشفيات بالرصيد المطلوب من وسائل تنظيم الأسرة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق