وزير الكهرباء يشهد توقيع عقد بين شركة سيمنس والشركة القابضة لكهرباء مصر لتوريد برمجيات نظام التحكم وإدارة شبكة الطاقة 

0 564

كتب/ حسين السيد

فى إطار جهود قطاع الكهرباء لتطوير مراكز التحكم طبقاً لأحدث التكنولوجيات وذلك ضمن خطة القطاع للتحول إلى الشبكة الذكية، شهد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة اليوم توقيع عقد بين شركة سيمنس والشركة القابضة لكهرباء مصر وذلك لتوريد برمجيات نظام التحكم وإدارة شبكة الطاقة وإقامة بنية تحتية ذكية لقياس الطاقة بمنطقة الدلتا في مصر بقيمة تبلغ حوالى 40 مليون يورو ويتم تمويل هذا المشروع من خلال هيئة التعاون الدولي اليابانية (جايكا).
أشاد الدكتور شاكر بالتعاون المثمر والبناء مع الهيئة اليابانية للتعاون الدولي الجايكا وكذا شركة سيمنس فى كافة مشروعات القطاع مشيراً الى أن عقد اليوم يأتى ضمن خطط ومشروعات إتمام تنفيذ مراكز التحكم في ضوء توجيهات السيد رئيس الجمهورية باعطاء الاولوية لرفع كفاءة شبكات نقل وتوزيع الكهرباء بشركات التوزيع على مستوى الجمهورية ولرفع مستوى الأداء وتحسين مستوى جودة واستقرار التغذية الكهربائية وتعظيم الاستفادة من تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والنظم الذكية الذى يضمن تحقيق الإدارة الذكية للشبكات بطريقة فعالة مؤكداً على التطلع للاستفادة من الخبرات الكبيرة التى تمتلكها الشركة.
وأوضح شاكر أن الشبكات الذكية تمثل نقلة نوعية فى مستقبل نقل وتوزيع الطاقة الكهربائية فى الوقت الحالى، وهي تعتمد بشكل كبير على استغلال موارد الطاقة المتجددة وتحقيق الاستغلال الأمثل للكهرباء وتقليل تكلفة إنتاجها، وترتكز الرؤية المستقبلية لقطاع الكهرباء المصرى على التحول التدريجى للشبكة الحالية من شبكة نمطية إلى شبكة ذكية.
وأضاف أنه تم وضع خطة لإنشاء وتطوير 47 مركز تحكم في شبكات توزيع الكهرباء موزعة على مستوى شركات توزيع الكهرباء بحيث تغطى كافة أنحاء الجمهورية ويتم تنفيذها على عدة مراحل، واكد انه جارى العمل على قدم وساق للالتزام بالجداول الزمنية لتنفيذ المشروع مع الالتزام التام بمعايير الكفاءة والجودة العالية.
ويتضمن المشروع انشاء مركزتحكم بشبكات الجهد المتوسط بنطاق عمل شركة شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء شامل تركيب منظومة عدادات ذكية بقطاع دمياط بهدف تحسين كفاءة الشبكة وذلك عن طريق التحكم والمراقبة عن بعد لمهمات الشبكة لحظيا والتعامل مع الاعطال وقت حدوثها لاعادة توصيل التيارالكهربائي باسرع وقت ممكن حرصاعلي استدامة التغذية الكهربائية للعملاء.
ويشمل المشروع عدد 10محطات محولات وعدد 42 لوحة توزيع وعدد 100وحدة ربط حلقي ذكية وعدد175000عداد ذكي.
وجدير بالذكر ان هذا المشروع يخدم المحافظات التى تقع فى نطاق شركة شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء والتى تتضمن محافظات الدقهلية ودمياط وكفر الشيخ، وبالتالي تخدم ما يصل لحوالي 4.5 مليون مشترك.
وأكد الوزير على اهتمام القطاع بالتوسع فى التحول الرقمى ضمن اهتمام الدولة فى هذا المجال مؤكداً على سرعة تنفيذ خطط التطوير مع الحفاظ على الجودة العالية و رفع مستوى الخدمة والشبكة الكهربية .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق