رئيس جامعة القاهرة يستعرض تقريرا عن فعاليات مركز خدمات دعم ذوي القدرات بالجامعة خلال الـ 6 أشهر الأخيرة

0 232

كتب/ شوقى الشرقاوى

 

تلقى الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، تقريرًا من الدكتورة جيهان المنياوي المشرف على مركز خدمات ودعم ذوي الإعاقة بجامعة القاهرة، يتضمن الأنشطة والفعاليات التي أقامها المركز خلال الفترة من شهر يوليو وحتى ديسمبر 2022، في سبيل تحقيق الأهداف الاستراتيجية للمركز، وفي إطار رؤية الجامعة لتحقيق مبدأ دمج الطلاب ذوي القدرات الخاصة في المجتمع الجامعي، ونشر ثقافة الدمج.
واستعرض التقرير الدورات التدريبية التي تم تنظيمها خلال الفترة من شهر يوليو وحتى ديسمبر 2022، لدمج الطلاب ذوي الإعاقة في عملية التحول الرقمي ضمن خطة الجامعة الشاملة وتطوير المستوى التعليمي والأكاديمي للطلاب لتذليل كافة المعوقات التي قد تعترض الطلاب ذوي الإعاقة البصرية أثناء العملية التعليمية، حيث تم عقد عدد من التدريبات لهؤلاءالطلاب على مهارات استخدام الحاسب الآلي وتقنيات التكنولوجيا الحديثة، وتدريب عدد من الطلاب ذوي إعاقة ذهنية أو بصرية على استخدام الكمبيوتر، وبرنامج معالج النصوص (Word)، وتقديم الدعم المباشر لعدد من ذوي الإعاقة البصرية من كليات الاقتصاد والعلوم السياسية، والإعلام، والآداب لضبط إعدادات أجهزة اللاب توب أو التابلت الخاص بهم وتدريبهم على استخدامها في عملية التعلم.
وتضمن التقرير دور مركز خدمات ودعم ذوي الإعاقة في استكمال نشر ثقافة استخدام لغة الإشارة فى المجتمع الجامعي للتواصل الإيجابى والبناء مع الطلاب ذوي الإعاقة السمعية، حيث تم وضع خطة شاملة لتغطية كل كليات الجامعة وتم البدء في تنفيذها من خلال فريق العمل بالمركز تضمنت عقد عدد من ورش عمل بعنوان “أساسيات لغة الإشارة” وتم تنفيذها في كليات: التربية للدراسات العليا، والحقوق، والتجارة.
وأشار التقرير إلى ورش العمل التي تم تنفيذها في المركز لتنمية المهارات والأنشطة الفنية للطلاب ذوي الإعاقة الذهنية، وتنمية المهارات اليدوية وتأهيلهم لسوق العمل، حيث تم عقد (9) ورش عمل فنية لنحو 80 طالب من ذوي الإعاقة لتعليمهم أساسيات الرسم بالرصاص، وأشغال جلود (عمل ميداليات جلد طبيعي)، وأشغال يدوية (إكسسورات)، وأشغال فنية ورقية (مذكرة ملاحظات)، وأشغال يدوية (عمل مقلمة من قماش الجوخ والحرز)، وأشغال جلود (عمل محافظ جلد طبيعي)، وأشغال فنية (فن الأورجامي وطي الورق)، وأشغال ورقية وإعادة تدوير، وتعليم أسس التصميم وعمل لوحة مكونة من 5 عناصر.
كما أشار التقرير إلى الدور الذي يلعبه مركز خدمات ودعم ذوي الإعاقة في تطوير الخدمات المقدمة للطلاب، حيث تم تدريب (4) طلاب ذوي الإعاقة البصرية على جهاز فيكتور ريدر، وتهيئة (100) جهاز تابلت ليتم استخدامها للطلبة ذوي الإعاقة، وإعداد قاعدة بيانات للإداريين العاملين بالجامعة من ذوي الإعاقة، ويجرى حاليًا تحديث شامل لقاعدة بيانات الطلاب ذوي الإعاقة بالجامعة.
كما رصد التقرير مساهمة مركز خدمات ودعم ذوي الإعاقة في خدمات المجتمع الجامعي وغير جامعي، وأبرزها: التنسيق مع الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة ممثلة لوزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات لإنهاء إجراءات مذكرة تفاهم وذلك لتفويضهم للتعاون المشترك مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (JICA) بهدف تحسين دمج الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تحسين الوصول إلى المعلومات في مصر بتقنية (DAISY) من خلال إنتاج كتب رقمية ناطقة للطلاب ذوي الإعاقة.
إلى جانب إرسال المركز مترجم الإشارة المعتمد للقيام بأعمال الترجمة الفورية بلغة الإشارة في حفل توقيع المرحلة الثانية من مشروع إنشاء مراكز خدمات الطلاب ذوي الإعاقة بعدد 15جامعة حكومية مصرية ضمن البرنامج المشترك بين وزارة التعليم العالي والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ومشاركة (10) طلاب من ذوي الإعاقة في حاضنة أعمال (GoodWill) المخصصة لرواد الأعمال من الأشخاص ذوي الإعاقة بالتعاون مع مشروع رواد 2030 التابع لوزارة التخطيط والتنمية الإقتصادية، وعقد نشاط تثقيفي وترفيهي لـ (100) طالب من ذوي الإعاقة بالتعاون مع بنك مصر بنادي طلعت حرب بإمبابة، وعقد احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة، ومشاركة فريق من المركز ومجموعة من الطلاب المؤتمر الثالث الدامج للتعليم العالي: السعي نحو تعليم جامعي متاح في مصر، بالإضافة إلى دور المركز في استقبال الطلاب والإداريين المترددين على المركز من ذوي الإعاقة للتعريف بالمركز والخدمات المقدمة ومعرفة متطلباتهم ومحاولة توفيرها وحل المشكلات التي قد تواجههم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق