وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد منافذ تقديم الخدمة بفاقوس ويوجه بالتشغيل التجريبي للحضانات الجديدة بالمستشفى

0 136
كتب/ حسين السيد

 

في إطار المتابعة الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، وتنفيذاً لتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، بتطوير ورفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين، وجه الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالتشغيل التجريبي الفوري لقسم الحضانات الجديد بمستشفى فاقوس المركزي، بعد تطويره ورفع كفاءته بتكلفة تقديرية بلغت أكثر من ٥ مليون جنيه بالتعاون مع جمعية سفراء الخير، بجانب تبرع شخصي من الدكتور محمد عرفات مدير المستشفى بمبلغ ٥٠ ألف جنيه، لتصل القدرة الاستيعابية للقسم الجديد ٢٠ حضانة، بعد أن كانت ١٥ بالقسم القديم، هذا وقد وجه أيضاً وكيل الوزارة بتخصيص واستبدال الجناح الثاني للحضانات ليصبح عناية مركزة للأطفال، وتوفير الكوادر البشرية، والتدريب الجيد لهم، وتجهيز العناية بالتجهيزات الطبية اللازمة لتسع ٨ أسرة، بما يتناسب مع معايير الجودة وسياسات مكافحة العدوي، وذلك لخدمة المرضي والمواطنين بمركز ومدينة فاقوس، والذي يخدم أكثر من مليون و٢٠٠ ألف نسمة.
جاء ذلك أثناء زيارة الدكتور هشام مسعود لمستشفى فاقوس المركزي، يرافقه نائب مدير عام الطب العلاجي بالمديرية، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بها، حيث تفقد أيضاً قسم الاستقبال والطوارئ، موجهاً بتوفير عدد من الكراسي المتحركة الخاصة بالمرضى عند مدخل القسم، ونقل دولاب الطوارئ لصيدلية الإستقبال وصيدلية الطوارئ، والتي تم التوجيه بتوفير مكان واحد لهم قريب من الاستقبال، كما وجه بسرعة استكمال إجراء الفحوصات والأشعات لأحد المرضي بالاستقبال، وتحويله للقسم الداخلي وفقاً للتشخيص الطبي له لاستكمال علاجه، كما وجه بإجراء الصيانة اللازمة لأعمال الصرف الصحي نظراً لوجود رشح مياه بأحد الجدران، كما تلاحظ وجود عطل بالجهاز الثاني للأشعة المقطعية، مكلفاً مدير المستشفى بسرعة استعجال شركة الصيانة لإصلاح الجهاز، كما وجه بعمل دراسة شاملة بالاحتياجات الأولية لأعمال صيانة المباني وتطوير ورفع كفاءة بعض الأقسام بالمستشفى، ومنها صيانة الصرف الصحي، وعزل سطح المستشفى، كما تفقد العناية المركزة للأمراض الباطنية والقلب، وقام بمناظرة السجلات الطبية للمرضى، موجهاً بتوفير كافة أوجه الرعاية الطبية للمرضى، كما تفقد مطبخ المستشفى للتأكد من تلاقي السلبيات التي تم رصدها أثناء الزيارة السابقة لوكيل الوزارة، والتأكد من جودة الوجبات الغذائية المقدمة للمرضي والعاملين بالمستشفى، وفي نهاية الزيارة كلف “مسعود” مدير المستشفى، بصرف مكافأة ٥ أيام لجميع الفرق الطبية والعاملين المشاركين في تطوير وتشغيل قسم الحضانات الجديد بالمستشفى.
وفي سياق آخر قام وكيل وزارة الصحة بالشرقية بالمرور علي وحدة طب الأسرة بالديدامون، التابعة للإدارة الصحية بفاقوس، تفقد خلالها خدمات الرعاية الأولية، وطب الأسرة، وتنظيم الأسرة، والأمومة والطفولة، والخدمات الطبية بالمبادرات الرئاسية المختلفة، وقام بمناظرة سجلات التردد على الوحدة، متابعاً جلسات التطعيمات الروتينية، كما تابع مؤشرات أداء عمل الفرق المشاركة في تطعيم المواطنين باللقاح المضاد لفيروس كورونا كوفيد ١٩، وذلك ضمن حملة طرق الأبواب الجاري تنفيذها خلال هذه الفترة بالمحافظة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق