صحة الشرقية تقدم الخدمات العلاجية لأكثر من ١٧٠ ألف مواطن بالمحافظة خلال عطلة عيد الفطر المبارك وعيد القيامة المجيد

0 146
كتب/ حسين السيد
قدمت الفرق الطبية بالمستشفيات العامة والمركزية والنوعية، والبالغ عددهم ٢٥ مستشفي، وبالمراكز الطبية والوحدات الصحية البالغ عددهم ٤٨٨ منفذ بمحافظة الشرقية، الخدمات الطبية العلاجية لأكثر من ١٧٠ ألف مواطن، تردد عليها خلال عطلة عيد الفطر المبارك وعيد القيامة المجيد، وذلك بالأقسام الطبية المختلفة، حيث تم توقيع الكشف الطبي وتقديم الخدمات الطبية لعدد ١٣٥٦٤٣ بالعيادات الخارجية، وتوقيع الكشف الطبي للحالات الطارئة لعدد ٣٥٠٨٨ مواطن بأقسام الاستقبال والطوارئ، وإجراء ٧١٥ عملية جراحية ما بين صغرى وكبرى وذات مهارة، منهم ٤٥٥ كبرى وذات مهارة، كما بلغ نسب إشغال أسرة العنايات المركزة بالمحافظة ٧٢%، وإشغال أقسام الحضانات بنسبة ٥١%.
وصرح الدكتور هشام مسعود بأنه تم إجراء ١١٢٨٢ جلسة غسيل كلوي لما يقارب ٣ آلاف مريض كلي، خلال تلك الفترة، وإجراء عدد ٣٧٨٣٦ فحص معملي للمرضى، والأشعات لعدد ١٥٢٣٥ مريض، مشيراً إلى أن الفرق المشاركة في تطعيم المواطنين باللقاح المضاد لفيروس كورونا كوفيد ١٩، قامت بتطعيم ٤٠١٦٩ مواطن بالجرعات التنشيطية الثالثة والرابعة بمحافظة الشرقية.
وأشار وكيل وزارة الصحة بالشرقية إلى أن الجهاز الإشرافي بالمديرية لم يألو جهداً في المتابعة الميدانية المستمرة علي منافذ تقديم الخدمة الطبية خلال فترة عيد الفطر المبارك، حيث قامت الإدارة العامة للطب العلاجي بتنفيذ عدد ٥١ زيارة إشرافية علي ٢٥ مستشفى، كما قامت الإدارة العامة للطب الوقائي بالمرور الإشرافي علي ٧٨ مركز ووحدة صحية، بجانب متابعة سلسلة التبريد، ومخازن الطعوم، والأعمال الوقائية بالمستشفيات، هذا بالإضافة إلى قيام وكيل الوزارة بالمرور علي ٣١ منفذ طبي لمتابعة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين، وخطة التأمين الطبي خلال عطلة عيد الفطر المبارك.
وأكد “مسعود” علي إستمرار العمل علي مدار الساعة بجميع المنشآت الطبية بالمحافظة، لتقديم أفضل خدمة طبية للمرضي والمصابين، بجانب العمل علي تطوير ورفع كفاءة الأقسام الطبية المختلفة بالمستشفيات العامة والمركزية والنوعية بمحافظة الشرقية، للإرتقاء بمستوي الخدمات الطبية، مقدماً الشكر لجميع المشاركين في هذا العمل، نظراً للجهود المبذولة للحفاظ علي صحة وسلامة المرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق