مصر للطيران تنقل كنوز مصر بالمجان على رحلتها القادمة من إيطاليا

0 114
كتب: محمد عبد العزيز

 

انطلاقًا من دورها الوطنى الذي تقوم به مصر للطيران في سبيل الحفاظ على تراثنا وحضارتنا لما لها من قيمة تاريخية عريقة، وفي ضوء توجيهات الفريق محمد عباس حلمى وزير الطيران المدني، قامت مصر للطيران بنقل شحنة أثار مصرية مجانًا علي متن رحلتها رقم MS792 القادمة من روما إلى مطار القاهرة الدولى .
هذا وقد صرح المهندس يحيى زكريا رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران أن الشركة تقوم بدورها القومى فى استرداد باقى القطع المصرية الأثرية المهربة من مختلف دول العالم بالتنسيق مع وزارة السياحة والأثار ووزارة الخارجية المصرية ،وقد تم تقديم كافة التسهيلات اللازمة بالتعاون بين السلطات الإيطالية والسفارة المصرية بروما من خلال السفير باسم راضى سفير مصر بروما والسيد /ناجى غابة نائب السفير ا…
[٣:٣١ م، ٢٠٢٣/٥/٨] ⁦+20 100 762 2212⁩: مصر للطيران تنقل كنوز مصر بالمجان على رحلتها القادمة من إيطاليا
كتب: محمد عبد العزيز
انطلاقًا من دورها الوطنى الذي تقوم به مصر للطيران في سبيل الحفاظ على تراثنا وحضارتنا لما لها من قيمة تاريخية عريقة، وفي ضوء توجيهات الفريق محمد عباس حلمى وزير الطيران المدني، قامت مصر للطيران بنقل شحنة أثار مصرية مجانًا علي متن رحلتها رقم MS792 القادمة من روما إلى مطار القاهرة الدولى .
هذا وقد صرح المهندس يحيى زكريا رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران أن الشركة تقوم بدورها القومى فى استرداد باقى القطع المصرية الأثرية المهربة من مختلف دول العالم بالتنسيق مع وزارة السياحة والأثار ووزارة الخارجية المصرية ،وقد تم تقديم كافة التسهيلات اللازمة بالتعاون بين السلطات الإيطالية والسفارة المصرية بروما من خلال السفير باسم راضى سفير مصر بروما والسيد ناجى غابة نائب السفير المصرى والسيد/حاتم محمود مدير مكتب مصر للطيران بروما لنقل شحنة الأثار على متن طائرة مصر للطيران من طراز B737-800 مع توفير كافة وسائل التخزين والحماية لضمان وصول الشحنة بأمان إلى أرض الوطن.
الجدير بالذكر أن مصر للطيران قامت خلال الأعوام السابقة بنقل عدة شحنات أثار مصرية من نيويورك وباريس وسويسرا إلى أرض الوطن دون مقابل حرصاً منها على أداء دورها كناقل وطني في حماية التراث المصري والذي تفخر مصرللطيران دائما به وبشعار حورس الذي يعد جزءً من هذا التراث.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق