أحدث مؤلفات رئيس جامعة القاهرة في معرض المدينة المنورة للكتاب بالمملكة العربية السعودية

0 122
كتب- شوقي الشرقاوى

 

تعرض مؤلفات الدكتور محمد عثمان الخشت، أستاذ فلسفة الدين والمذاهب الحديثة والمعاصرة ورئيس جامعة القاهرة، في معرض المدينة المنورة للكتاب بالمملكة العربية السعودية، والذي يقام خلال الفترة من 18 إلى 28 مايو الجاري، كما تعرض بعض الدراسات التي كتبها أساتذة من الجامعات العربية عن اتجاهاته الفكرية.
والدكتور الخشت صاحب نظرية جديدة في تطور الأديان، وقدم مشروعا جديدا لتجديد الفكر الديني قائم على الوحي والعقلانية النقدية، ويرى ضرورة تطوير علوم الدين، وليس إحياء علوم الدين القديمة. ودعا الخشت إلى صياغة خطاب ديني جديد بدل الخطاب الديني القديم، وأعاد تأويل موقف الشريعة من قضايا عديدة في ضوء إعادة قراءة النصوص والتمييز بين المقدس والبشري.
يعد الدكتور محمد عثمان الخشت فيلسوف عربي معاصر، يرأس جامعة القاهرة منذ أغسطس 2017، إلى جانب عضويته في عدد من المؤسسات العالمية والعربية والمصرية، وعضويته في عشرات اللجان المتخصصة على المستوى القومي وفي الإدارة الجامعية والوزارية والعملية التعليمية واللجان العلمية والجمعيات العلمية وهيئات النشر الكبرى، فهو عضو المجلس الاعلى للأكاديمية العسكرية ، وعضو المجلس العلمي الأعلى لجامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية، وعضو مجلس أمناء أكاديمية الأوقاف المصرية لتأهيل وتدريب الأئمة، وعضو بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية والعضو الدائم بلجنة العلوم والابتكار بجامعة شنغهاي جياوتونج، وعضو المجلس الأعلى لجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.
كما يعد الدكتور الخشت من كبار محققي التراث الإسلامي حيث بلغت تحقيقاته 24 كتابا من أهم كتب التراث، وتبلغ مؤلفاته العلمية 41 مؤلفًا في الأديان والعلوم الإنسانية والشرعية، وله 27 بحثًا علميًا محكمًا، وصدر أول كتاب محقق له عام 1982، وله أكثر من 15 بحثا علميا محكما باللغة الإنجليزية والألمانية منشورة في مجلات علمية محكمة إقليمية ودولية، ومن أبرز مؤلفاته كتاب “نحو تاسيس عصر ديني جديد” و”المعقول واللامعقول في الأديان” و”تطور الأديان” و”أخلاق التقدم” و”المجتمع المدني والدولة” و”فلسفة المواطنة وأسس بناء الدولة الحديثة”، و”معجم الأديان العالمية”، وترجمت بعض مؤلفاته وأبحاثه لعدد من اللغات منها: الإنجليزية، والألمانية، والفرنسية، والإندونيسية، وبعض اللغات الأفريقية، وأصدر باحثون عرب وأجانب عن مشروعه الفكري أكثر من 100 بحثا علميا محكما ورسالة ماجستير ودكتوراه.
وصنفه كرسي اليونسكو للفلسفة ضمن الفلاسفة العرب المُعاصرين في موسوعة الفلاسفة العرب المعاصرين الصادرة عن كرسي اليونسكو للفلسفة في 2017، كما أصدر اليونسكو مجلدا كاملا عن فلسفته في 2020.
وكرمه العلامة بن بييه مفتي دولة الإمارات، لدوره في تجديد الخطاب الديني وجهوده البارزة في نشر وترسيخ ثقافة السلام والتسامح والتعددية وقبول الآخر، كما أشادت أمينة الجمعية العامة للأمم المتحدة ماريا فرناندا اسبينوزا في خطاب رسمي إلى وزارة الخارجية المصرية، بجهود الدكتور الخشت في نشر ثقافة السلام وتعزيز قيم ومباديء التسامح والاحترام المتبادل.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق