وكيل الوزارة يتابع إجراء أول جلسة فصل بلازما الدم بصحة الشرقية لمريض ٤٤ عام بمستشفى الزقازيق العام

0 113
كتب- حسين السيد

 

في إطار خطة وزارة الصحة والسكان، وتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، برفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بمستشفيات الصحة بمحافظة الشرقية، قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بمتابعة إجراء أول جلسة فصل بلازما الدم (Plasmapheresis) بمستشفيات الصحة بالمحافظة، من خلال جهاز الغسيل الكلوي الدائم المستمر CRRT بريزمافليكس، لمريض يبلغ من العمر ٤٤ عاماً، ويعاني من اضطراب في درجة الوعي، وشلل رخوي، ويتلقى الخدمة الطبية بالعناية المركزة بمستشفى الزقازيق العام، وذلك في وجود أطباء العناية المركزة والكلي الصناعي والقلب، وهيئة التمريض بعناية الطوارئ، وفريق الشركة الوكيل للجهاز.
وأوضح محمود عبدالفتاح مدير المكتب الإعلامي بالمديرية بأن مستشفى الزقازيق العام قد استلمت جهاز البريزمافليكس خلال الفترة القليلة الماضية، بتكلفة تقديرية تخطت ٥٠٠ ألف جنيه، دعماً من المجتمع المدني، مشيراً إلى أن هذه الخدمة الطبية تعد الأولى بمستشفيات الصحة بمحافظة الشرقية، وإضافة قوية للمنظومة الصحية لخدمة مرضي العنايات المركزة، ويتم تقديمها لجميع المرضى مجاناً سواء من خلال قرارات التأمين الصحي، أو قرارات العلاج علي نفقة الدولة، حيث تقدم هذه الخدمة خارج المستشفيات الحكومية بتكلفة باهظة الثمن.
ويأتي ذلك بعد تدريب الأطباء بالأقسام الطبية بالمستشفى علي جلسات فصل بلازما الدم للمرضى، وتوفير عدد ١٥ كيس بلازما للمريض وفقاً لفصيلة الدم، من خلال مدير الإدارة العامة للطب العلاجي، ومدير إدارة الرعاية الحرجة والعاجلة، ومديرة إدارة بنوك الدم بالمديرية، حيث تقدم هذه الخدمة لمرضى الأمراض المناعية، وأمراض الدم المتعددة، كما يتميز جهاز بريزمافليكس CRRT بالقدرة على استخدامه لحالات القصور الكلوى الحاد المحجوزة بأقسام العنايات المركزة، أو التي تخضع لإجراء عمليات القلب المفتوح والقساطر القلبية، حيث يتيح عملية الغسيل الدموي ببطء شديد خلال مدة زمنية تصل إلى ٢٤ ساعة، مما يجنب المريض حدوث أعراض جانبية خطيرة مثل التأثير على ضغط الدم وغيرها.
وفي سياق متصل تفقد الدكتور هشام مسعود قسم الاستقبال والطوارئ، وتم التأكد من التدريب الجيد للهيئة التمريضية على التعامل مع الأجهزة الطبية، وقام بمناظرة سجلات التردد على غرفة الانعاش القلبي الرئوي، مؤكداً على تسجيل جميع الحالات المترددة على الغرفة سواء أيام استقبال الحوادث أو غيرها، كما وجه بعمل سلك علي جميع النوافذ الموجودة بالطرقات والمناور بالمستشفى، موجهاً بإزالة باب متهالك بقسم العظام يفصل بين المرضى والمحطة التمريضية، وتم ذلك علي الفور أثناء الزيارة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق