مرور مفاجئ لوكيل وزارة الصحة بالشرقية على مستشفى القنايات المركزي

0 113
كتب/ حسين السيد

 

في إطار المتابعة الميدانية والمستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، قام السيد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور المفاجئ صباح اليوم الخميس على مستشفى القنايات المركزي، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بها.
تفقد وكيل الوزارة الأقسام الطبية المختلفة، منها قسم الاستقبال والطوارئ، والذي تم التشغيل التجريبي له منذ عدة أسابيع بعد تطويره ورفع كفاءته، بتكلفة تقديرية بلغت ٢ مليون و١٥٠ ألف جنيه، دعم من ميزانية المديرية، واطمأن علي تواجد القوي البشرية في أماكن تقديم الخدمة، متابعاً توقيع الكشف الطبي على المرضى، وإجراء كافة الفحوصات الطبية والأشعات والعروض اللازمة لهم، متفقدا الصيدلية الموحدة للاستقبال والطوارئ، والتي تعمل علي مدار الـ٢٤ ساعة، وتلاحظ وجود نواقص في بعض الأصناف بالأدوية، وشدد الدكتور هشام مسعود على مدير عام الصيدلة، ومدير إدارة التموين الدوائي بالمديرية، بسرعة دعم المستشفى، بهذه النواقص على الفور لحين توفيرها من خلال منظومة الشراء الموحد.
كما تفقد “مسعود” قسم الكلى الصناعى، وحرص على الاستماع إلى المرضى أثناء إجراء جلسات الغسيل الكلوي، ومعرفة مدى رضاهم عن الخدمة الطبية المقدمة لهم، وتوفير أي احتياجات طبية لهم، كما تفقد قسم العناية المركزة، وقام بمناظرة السجلات الطبية للمرضى، والتأكد من جودة الخدمات المقدمة لهم، وتم المرور على قسم الحضانات، والعيادات الخارجية، ووحدة التعقيم، وقام بمناقشة فريق السلامة والصحة المهنية، ومسئولي التعقيم، لتشغيل الاوتوكلاف الثاني، وعمل دورات تعقيم مصغرة، بدلاً من الاستهلاك المستمر للأوتوكلاف الكبير بالوحدة، للمحافظة على العمر الافتراضي له، ومكلفا مدير الإدارة الهندسية ومدير إدارة المستشفيات بالمديرية بسرعة إصلاح أي أعطال خاصة بالأجهزة الطبية، وتكليف مدير عام الأسنان، بتوفير التجهيزات اللازمة لعيادة طب الأسنان لتقديم كافة الخدمات المختلفة بها، كما كلف مديرة إدارة بنوك الدم بالمديرية، بسرعة وضع المعايير اللازمة لإعادة فتح بنك الدم التخزيني بالمستشفى طبقاً للمعايير والاشتراطات الصحية، لخدمة المرضى والمواطنين بمدينة القنايات والأماكن المحيطة بها.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق