0 58
حسين السيد

 

في ضوء اهتمامات القيادة السياسية الهائلة بصحة المواطن المصري، والمبادرات المتعددة التي أطلقها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية للصحة العامة، لخلو المجتمع من الأمراض وتمتعه بالصحة والرفاهية، والتي تضم المبادرة الرئاسية ١٠٠ يوم صحة، ومبادرة القضاء على قوائم الانتظار الخاصة بالعمليات الجراحية، وتنفيذاً لتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، وتعليمات الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، برفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضى بمستشفيات الصحة بالمحافظة، واستمرارا لنجاحات منظومة العلاج على نفقة الدولة، قام الفريق الطبي بقسم جراحات القلب المفتوح، بقيادة الدكتور عبدالله بدر أستاذ جراحة القلب والصدر بكلية الطب جامعة الزقازيق، والدكتور خالد مصطفي حلمي أستاذ التخدير بكلية الطب جامعة الزقازيق، والدكتور أحمد شفيق مدرس جراحة قلب وصدر بكلية الطب، بإجراء عملية جراحة قلب مفتوح عالية الخطورة، لمريضة تبلغ من العمر ٥٨ عاماً، كانت تعاني من ضيق شديد بالصمام الميترالي، وجلطة كبيرة بالأذين الأيسر، وارتجاع شديد بالصمام ذو ثلاث شرفات، وتم إجراء جراحة قلب مفتوح وإزالة الجلطة الموجودة بالأذين الأيسر، واستبدال الصمام الميترالي بصمام قلب صناعي، وإصلاح الصمام ثلاثي الشرفات، والحالة مستقرة، والمريضة الآن بالعناية المركزة، وتتلقى الرعاية الصحية بالمستشفى، تحت إشراف أطباء القلب، بعد إجراء جراحة القلب المفتوح لها بفضل الله بنجاح.
وقدم الدكتور هشام مسعود الشكر للدكتور شريف شاهين مدير عام الطب العلاجي والمشرف على جراحات القلب والقسطرة القلبية، وللدكتور أحمد عبدالسلام مدير مستشفى الزقازيق العام، ولجميع الطاقم الطبي المشارك في هذا العمل من السادة الأطباء وهيئة التمريض والفنيين، والخدمات المعاونة، لجهودهم المبذولة في خدمة المرضى والمواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق