«حزب المستقلين» يشيد بالدور المصري في تبادل الأسرى والمحتجزين بسجون الاحتلال

0 85

  «عناني»: ملابسات إتمام الصفقة تؤكد قدرة القيادة السياسية على إدارة الملف وأن مصر كانت وستظل هي الداعم الأكبر للقضية الفلسطينية على مر التاريخ

 

كتبت- إسراء حسين:

أشاد حزب المستقلين الجدد باتفاق الهدنة الإنسانية في غزة، مُثنيًا على الدور المصري في تبادل الأسرى والمحتجزين داخل القطاع، خصوصًا بعد تعثرها اليوم لأسباب فنية.

وأكد الدكتور هشام عناني رئيس الحزب أن مصر مازالت تثبت أنها حجر الزاوية، وصاحبة اليد العليا في القضية الفلسطينية، منوهًا بأن ما يحدث الآن من تفاصيل وكواليس كبيرة في صفقة تبادل الأسرى بين حركة حماس وسلطات الاحتلال الإسرائيلي، تثبت أن مصر كانت وستظل هي الداعم الأكبر للقضية الفلسطينية على مر التاريخ.

ونوه الحزب بتصريحات وزير الزراعة الإسرائيلي، عضو المجلس الوزاري المصغر، الذي أكد بشكل واضح أن صفقة تبادل الأسرى بين الاحتلال الاسرائيلي وحماس لن تتم دون قيادة مصرية للوساطة، لافتًا إلى أن هذه الشهادة من العدو تثبت أن الدولة المصرية كانت وما زالت وستظل القادرة على إدارة الملف.

كما نوه الحزب، بإقرار نائب مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، جون فينر، أن التوصل لاتفاق لن يتم دون الدولة المصرية وأن جهود الدولة المصرية الحثيثة تسجل نوعا جديدا من أنواع القدرة على صناعة القرار الإقليمي.. وكان الرئيس الأمريكي، جو بايدن، قد وجه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، بشأن الوصول إلى تنفيذ هدنة إنسانية في غزة، وصفقة التبادل بين إسرائيل وحماس.  

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق