سجينة الأحلام

0 598
بقلم: سعاد أحجيج – المغرب
سجينة أنا .. في قصر مهجور..
تركته الطيور .. وصار المكان كالقبور..
سجينة أنا .. وصوتي حزين..
تترجل آهاته .. مع مرور الأيام..
لماضي تركته .. دون معين..
صادقت القدر .. لأكون حرة..
ونجمة بالسماء .. لأنير الكون..
وأكون رمز العشاق .. على مر السنين..
وأضل المحبة .. لروح الحنين..
وملكة الأحلام .. لكل حزين.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق