«ساحرة الصحراء».. عرض مسرحي يُظهر تألّق القيمة المعمارية بنجع حمادي

0 477

كتب- أحمد فتحي:

       

 

شهدت المجموعة المعمارية للأمير يوسف كمال التابعة لمنطقة آثار نجع حمادي الإسلامية والقبطية حالة من الروعة والتألق، حيث تم إقامة عرضاً مسرحياً باسم «ساحرة الصحراء» تحت رعاية المجلس الأعلى للآثار ووزارة السياحة والآثار بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية، ويُعد بمثابة الحدث الأول من نوعه الذي يقام في المجموعة الآثرية منذ إنشائها في أواخر القرن التاسع عشر.

 

لقاء مع د. سحر وزيري

صرحت الدكتورة سحر عبد الفتاح وزيري، المشرف العام على المجموعة المعمارية للأمير يوسف كمال، بأن “ساحرة الصحراء” أُقيم في إطار التعاون المشترك بين المجلس الأعلى للآثار ووزارة السياحة والآثار، ومن خلال منطقة آثار نجع حمادي الإسلامية والقبطية بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية مُمثلة في قصر ثقافة نجع حمادي بمحافظة قنا. وحضر الأمسية الفنية بعض القيادات التنفيذية والشعبية بمراكز شمال محافظة قنا، وأعضاء مجلس النواب، وقيادات الحركة الثقافية ونجوم المسرح بنجع الحمادي، وسط إجراءات أمنية مشددة مع تطبيق الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.

وصرحت د. سحر وزيري بأن قرار الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار رقم ٥٥٩ الصادر بتاريخ ٦ أبريل ٢٠٢١، ينص بالموافقة على إقامة العرض المسرحي بالمجموعة المعمارية للأمير يوسف كمال بنجع حمادي خلال شهر يونية الحالي مع تحصيل رسوم الزيارة، وتم ذلك بالتنسيق مع شرطة السياحة والآثار مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وتم افتتاح المجموعة المعمارية للأمير يوسف كمال لاستقبال الزائرين في أواخر شهر سبتمبر ٢٠١٩، عقب الانتهاء من أعمال التطوير ورفع الكفاءة التي نفذتها وزارة الآثار بتكلفة بلغت نحو ٣٠ مليون جنيه. وتستقبل المجموعة المعمارية الأثرية الزائرين يومياً من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الخامسة مساءًا، كما تستقبل الراغبين في تنفيذ الأعمال السينمائية والوثائقية ومختلف النشاطات الفنية والثقافية وفقاً للقوانين واللوائح المنظمة لذلك وفي ضوء الإجراءات الاحترازية المشددة.

علمًا بأن المجموعة المعمارية قد أُنشأت بواسطة الأمير يوسف كمال بمدينة نجع حمادي شمال محافظة قنا في أواخر القرن التاسع عشر، وتتضمن مبني الحرملك، ومبنى السلاملك، وقاعة الطعام، وضريح الشيخ عمران، ومبنى تفتيش دائرة سمو الأمير يوسف كمال.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق