وزير الكهرباء يشهد افتتاح التشغيل التجريبي لمركز التحكم الآلى للكهرباء وتوزيع الطاقة بالقاهرة الجديدة

0 464

كتب/ حسين السيد

 

في إطار خطة الدولة وجهود وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لتطوير شبكة توزيع الكهرباء على كافة أنحاء الجمهورية لرفع مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين لأعلى مستويات الجودة. شهد اليوم الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء مراسم التشغيل التجريبى لأول مركز آلى للتحكم فى الكهرباء وتوزيع الطاقة بالقاهرة الجديدة والذى قامت شركة شنايدر إليكتريك العالمية بإنشاؤه بالإضافة إلى تطوير مركز خدمة العملاء بأحدث النظم التكنولوجية لصالح شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء.

 

ألقى الدكتور شاكر كلمة توجه فيها بالشكر لشركة شنايدر إليكتريك العالمية الرائدة فى مجال الشبكات الذكية على تعاونها المثمر والبناء مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لإتمام تنفيذ مركز تحكم القاهرة الجديدة التابع لشركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء. وأكد أنه بالرغم من التحدياتِ الكبيرةِ التي واجهتها مصر في تأمين مصادر الطاقة الكهربائية خلال مرحلةٍ سابقة، فقد بذلت الحكومة المصرية جهوداً كبيرة لتخطي هذه الصعاب بالمثابرة والتحرك الجاد على كافة المستويات وبمعاونة شركائِنا في التنمية، واستطعنا اعتماداً على الاستقرار السياسي، اتخاذ عدد من الإجراءاتِ والسياسات الإصلاحية بقطاع الكهرباء في إطار استراتيجية جديدة تضمن تأمين الإمدادات والاستدامة والإدارة الرشيدة.

 

وكان من أهم ثمار هذه السياسات القضاء نهائياً على أزمة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائى وتحقيق احتياطي آمن من الطاقة الكهربائية، حيث تمكن القطاع خلال السنوات القليلة  الماضية من إضافة قدرات كهربائية أكثر من  28 ألف ميجاوات، إلى جانب العمل على رفع كفاءة الشبكات والتحول التدريجى من الشبكات التقليدية الى الشبكات الذكية وتعظيم الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة ونظم المعلومات مما يتيح تفاعل بين المشغل والمستهلك من أجل إدارة الطلب على الطاقة والاستفادة من جميع الإمكانيات المتاحة التي ستساهم بشكل كبير في تحسين كفاءة المنظومة الكهربائية، كما قامت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بإجراء العديد من الخطوات التنفيذية لتحقيق التحول الكامل إلى مرحلة أكثر استدامة تحقق تأمين التغذية الكهربائية لمجابهة الزيادة المطردة في الطلب على الطاقة الكهربائية وتلبية متطلبات التنمية الشاملة.

 

وأضاف أنه فى الوقت نفسه تعمل مصر على تدعيم وتطوير شبكات نقل الكهرباء لاستيعاب القدرات الكبيرة التى يتم إضافتها من المصادر الجديدة والمتجددة والاستفادة منها، حيث تم تنفيذ العديد من المشروعات في مجال الخطوط الهوائية ومحطات المحولات على الجهود الفائقة والعالية في الفترة من 2014 حتى الآن على مستوى الجمهورية. وفي مجال توزيع الكهرباء وخصوصاً تحسين وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، فقد قام قطاع الكهرباء بوضع خطة لتطوير شبكات توزيع الكهرباء لتحسين مستوى الخدمة المقدمة المواطنين من خلال رفع كفاءة أنظمة توزيع الطاقه الكهربائية وتقليل الفقد فى الطاقة وتحسين جودة الخدمة وذلك من خلال عدة مشاريع منها مشروع تطوير شبكات التوزيع (الخطة الطموحة) حيث تم تنفيذ خطة استثمارية لرفع كفاءة شبكات توزيع الكهرباء لمواجهة الزيادة المستمرة فى طلب الطاقة الكهربائية والزيادة المستمرة للأحمال وتحسين أداء الشبكات على مستوى الجمهورية خلال الأربع سنوات الماضية بتكلفة إجمالية 36 مليار جنيه، وتم إضافة:
  • عدد 8885 محول
  • عدد 5098 كشك
  • عدد 2925 لوحة جهد متوسط
  • 12531 كم كابلات جهد متوسط
  • عدد 218 موزع جهد متوسط
  • بالإضافة إلى نحو 300 ألف عمود على الجهدين المتوسط والمنخفض. وذلك علاوة على مشروع تحويل الخطوط الهوائية أعلى الكتل السكنية إلى كابلات أرضية وذلك على أربع مراحل حتى نهاية 2021 حيث تم تنفيذ نحو 1605 كم.
أوضح شاكر أن الشبكات الذكية تمثل نقلة نوعية فى مستقبل نقل وتوزيع الطاقة الكهربائية فى الوقت الحالى، وهي تعتمد بشكل كبير على استغلال موارد الطاقة المتجددة وتحقيق الاستغلال الأمثل للكهرباء وتقليل تكلفة إنتاجها، وترتكز الرؤية المستقبلية لقطاع الكهرباء المصرى على التحول التدريجى للشبكة الحالية من شبكة نمطية إلى شبكة ذكية.

 

وجارى العمل حالياً على إنشاء 47 مركز تحكم (على خمسة مراحل) في شبكات توزيع الكهرباء تغطى كافة أنحاء الجمهورية، وتشمل المرحلة الأولى من المشروع إنشاء عدد (5) مراكز تحكم هى:

 

– عدد (4) مراكز تحكم مع شركة شنايدر إليكتريك بشركتى شمال وجنوب القاهرة وهم تحكمات (مدينة نصر-القاهرة الجديدة – الدقي -6 أكتوبر).
– مركز تحكم شرق إسكندرية بالتعاون مع شركة جنيرال إليكتريك.
وعلى التوازى سيتم تنفيذ عدد (4) مراكز تحكم أخرى بمشروع تحسين كفاءة الطاقة بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولى JICA . وأشار إلى أن الخطة تتضمن في المرحلة الثانية والثالثة تنفيذ عدد (10) مراكز تحكم على أن يتم استكمال تنفيذ باقى مراكز التحكم طبقا لجاهزية الشبكة الكهربائية. وعلاوة على ذلك فإنه يجرى حالياً إنشاء مشروع إنشاء مركز التحكم القومي في الطاقة بالعاصمة الإدارية الجديدة للشبكة الكهربية القومية الموحدة والذى يهدف إلى تطوير مراقبة وتشغيل الشبكة الكهربية الموحدة على مستوى الجمهورية ذات جهد 500 كيلو فولت و220 كيلو فولت و132 كيلو فولت بإجمالى عدد 228 محطة منها عدد 72 محطة إنتاج طاقة كهربائية من مصادر مختلفة، وإلى مراقبة تبادل الطاقة الكهربية مع دول الجوار.

 

كما يجري تنفيذ مشروع تجريبى لتركيب نحو (250 ألف) عداد ذكى في نطاق ست شركات توزيع (شمال القاهرة، وجنوب القاهرة، والإسكندرية، والقناة، وجنوب الدلتا، ومصر الوسطى)، بالإضافة إلى أنه سيتم تركيب نحو مليون عداد ذكي بمشروع تحسين كفاءة الطاقة بشركات التوزيع (الإسكندرية – وشمال القاهرة – وشمال الدلتا) بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (JICA) ضمن خطة قطاع الكهرباء لتوفير الطاقة الكهربائية لكافة الاستخدامات بدرجة عالية من الجودة ورفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

 

وقد نجحت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة فى إطلاق المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء الذكية علي الموقع الإليكتروني الخاص بالشركة القابضة لكهرباء مصر وذلك ليتم تقديم خدمات الكهرباء بشكل إليكترونى وبدأت بالفعل بتقديم عدد من الخدمات وجارى استكمال كافة خدمات الكهرباء بنهاية هذا العام وذلك كخطوة أولى في اتجاه التحول الرقمي لتقديم الخدمات، ومن المتوقع أن تحقق جميع هذه المشروعات أهدافاً لصالح جمهور المشتركين للحد من شكاوى المشتركين من الفواتير وخفض نسبة الفقد وتقليل مدة انقطاع الكهرباء والتحول الى الشبكات الذكية.

 

 وأضاف شاكر أن التجمع اليوم بمركز تحكم القاهرة الجديدة التابع لشركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء يستهدف رفع كفاءة أنظمة توزيع الطاقة وتشغيل المهمات والمعدات بالشكل الأمثل وخفض زمن انقطاع التيار وتحسين جودة الخدمة وزيادة اعتمادية الشبكة ورفع جودة التغذية الكهربائية وتحويل شبكة توزيع الكهرباء إلى شبكة ذكية. وقد تم التأكيد على تطبيق أحدث ما تم الوصول إليه في أنظمة التحكم والمراقبة وتأسيس أنظمة اتصالات متطورة بغرض المراقبة والتحكم للموزعات والمحولات لمحطات التوزيع بطريقة آمنه وموثوقة.

 

وفى نهاية كلمته تقدم الدكتور شاكر بالشكر لكافة العاملين بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة والجهات التابعة لها على الجهود المبذولة من أجل رفعة قطاع الكهرباء، كما توجه بالشكر إلى جميع قطاعات الدولة المختلفة التى تعاونت مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة فى إنجاز كافة المشروعات التى تنفذها وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة. وتقدم بالشكر والتقدير لشركة شنايدر إليكتريك على تعاونها المثمر والبناء مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق