0 984

وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تنفذ ورش عمل لبناء القدرات ومحو الأمية الرقمية بقرى «حياة كريمة»

 

نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي: نستهدف تحويل قرى «حياة كريمة» إلى مجتمعات رقمية تفاعلية آمنة ومنتجة

 

غادة لبيب: مبادرة حياة كريمة رقمية تستهدف تحويل قرى «حياة كريمة» إلى مجتمعات رقمية تفاعلية آمنة ومنتجة

 

 

كتبت – أمل محمد أمين:

 

 

أكدت المهندسة غادة لبيب نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتطوير المؤسسي أن الدولة، وبالتعاون بين مؤسساتها، تعمل جاهدة على محو الأمية الرقمية لدى المواطنين تنفيذاً للالتزام الدستوري الوارد بالمادة 25 من الدستور المصري، وأن الأمية الرقمية تمثل عائق أمام التحول الرقمي وبناء مصر الرقمية في ظل الجمهورية الجديدة.

 

 

وأشارت إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع دواوين عموم المحافظات ومؤسسة حياة كريمة عقدت عدداً من الندوات التثقيفية لبناء القدرات ومحو الأمية الرقمية للمواطنين من كافة الفئات المجتمعية في (142) قرية من القرى المستهدفة بالمشروع القومي لتطوير القرى المصرية «حياة كريمة» في (27) مركز في (12) محافظة “أسيوط، الجيزة، القليوبية، الغربية، البحيرة، الشرقية، المنوفية، الدقهلية، المنيا، قنا، سوهاج، كفر الشيخ”، وذلك خلال الفترة من 5/7/2021 إلى 28/10/2021.

 

 

وأوضحت «لبيب» أن الوزارة تنفذ خطة متكاملة للوصول بقرى حياة كريمة إلى مجتمعات رقمية تفاعلية آمنة ومنتجة بدءً من البنية التحتية للاتصالات والإنترنت مروراً بإتاحة الخدمات الرقمية للمواطنين وصولاً إلى نشر الثقافة الرقمية وتنمية المهارات الرقمية وتحقيق الشمول الرقمي والمالي.

 

 

ولفتت إلى أن هذه الندوات التثقيفية تأتي تنفيذاً لمستهدفات المشروع القومي لتطوير القرى المصرية «حياة كريمة»، واستكمالاً لجهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في بناء “مصر الرقمية” للوصول إلى مجتمعات قروية رقمية تفاعلية منتجة.

 

 

كما تهدف هذه  الندوات إلى نشر وتعزيز الثقافة الرقمية والشمول المالي بالقرى المستهدفة، وذلك لرفع الوعي الرقمي لدى المواطنين بالخدمات الرقمية المتاحة بمنصات الجهات الحكومية المختلفة كالصحة والتعليم والتموين والمرافق وكذا الخدمات المتاحة بمنصة “مصر الرقمية”، وتنمية قدراتهم على استخدامها والاستفادة منها.

 

 

كما أشارت «لبيب» إلى أن هذه الندوات التثقيفية تستهدف تنمية وبناء الثقافة والقدرات الرقمية للمواطنين من مختلف الفئات المجتمعية بالقرى والمراكز والمحافظات المستهدفة بالمشروع القومي لتطوير القرى المصرية “حياة كريمة”، وتُنفذ بواسطة فرق عمل من مدربي ومراقبي الجودة بقطاع التطوير المؤسسي لتنمية وبناء القدرات الرقمية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع ممثلي ومتطوعي مؤسسة “حياة كريمة” بالمحافظات، وبلغ عدد المستفيدين من الندوات (4187) مواطناً.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق