الشركة المصرية للكهرباء توقع عقد مع شركة السويدي إلكتريك للتجارة والتوزيع لتأمين التغذية الكهربائية لمشروع مونوريل العاصمة الإدارية

0 364
كتب/ حسين السيد
فى إطار جهود الدولة المصرية بكافة مؤسساتها للانتهاء من مشروع المونوريل الذى يعد من أحدث وسائل النقل الكهربائى في العالم وسيكون بمثابة نقلة نوعية كبيرة فى المواصلات العامة فى مصر وبما يتوافق مع معايير المحافظة على البيئة، واستمراراً لجهود وخطة وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة لتدعيم الشبكة المصرية للنقل على مستوى الجمهورية وتوفير التغذية الكهربائية لمحطات محولات المونوريل.

 

وقعت الشركة المصرية لنقل الكهرباء اليوم عقد مع شركة السويدي إلكتريك للتجارة والتوزيع ش.م.م ( EET & D ) لتأمين التغذية الكهربائية لمشروع مونوريل العاصمة الإدارية بمنطقة كهرباء القاهرة من خلال تنفيذ توسعة محطة محولات S1 جهد 500/220/66/22 ك.ف توريد وتركيب المهمات بعدد (2) خلية GIS جهد 66 ك.ف بالإضافة إلى عدد (2) محول قدرة ( 40 م.ف.أ ) جهد 66/22 ك.ف والمهمات الخارجية والتأريض وكابلات الجهد المتوسط فضلاً عن توسعة لأنظمة التحكم الآلي SAS والوقاية الرقمية وإنشاء نظام الإطفاء التلقائي على المحولات وتوريد خلايا الجهد المتوسط جهد 22 ك.ف ، بالإضافة إلى جميع الأعمال المدنية المطلوبة بنظام (تسليم مفتاح).
تبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع  (مليون وخمسين ألف دولار + خمسون مليون جنيه مصري لا غير ) ويتم التمويل ضمن المشروعات الاستراتيجية بمدة تنفيذ تبلغ نحو 8 شهور من تاريخ إستلام أمر القبول واعتماد التصميمات.
وتأتى مثل هذه الأعمال تأكيداً لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسى لتدعيم الشبكة الكهربائية بمحافظات مصر المختلفة، وفي إطار الجهود الضخمة التي يبذلها قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتطوير شبكات نقل الكهرباء بمحافظات مصر المختلفة ضمن خطة رفع جودة التغذية الكهربائية المقدمة على مستوى الجمهورية وذلك مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد في إطار الإجراءات العامة التى تقوم بها أجهزة الدولة والحكومة المصرية للحفاظ على سلامة العاملين بما لا يؤثر على حسن سير العمل وجودته مع التشديد على الاستخدام الأمثل للموارد المتاحه لتحقيق النمو المستدام.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق