محافظ الشرقية يفتتح أعمال التطوير بمستشفي مشتول السوق المركزي بتكلفة ٤.٥ مليون جنيه

0 334

كتب/ حسين السيد

 

تحت رعاية  الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، افتتح  الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، يرافقه الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أعمال تطوير ورفع كفاءة الأقسام الطبية بمستشفي مشتول السوق المركزي والتي شملت “قسم الإستقبال والطوارئ، والعناية المركزة، وواجهة المستشفي، وقسم الصيدلة الإكلينيكية الجديد”، وذلك صباح اليوم الاثنين، في حضور النائب خالد مشهور عضو مجلس النواب، والدكتور عصام أبو الفتوح نقيب صيادلة الشرقية.

 

تم خلال الافتتاح تقديم عرض تسجيلي بأعمال التطوير ورفع الكفاءة، مدعمه بصور قبل وبعد أعمال التطوير، والذي يأتي ضمن خطة وزارة الصحة والسكان، وخطة المديرية، بالتعاون مع المجتمع المدني لدعم منظومة الصحة بالشرقية، وتطوير ورفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين بمستشفيات الصحة.

 

أكد معالي محافظ الشرقية أن المحافظة تحرص على توفير كافة سبل الدعم لتطوير قدرات مستشفيات الصحة والإرتقاء بها، لتقديم خدمات علاجية ملائمة، وتذليل العقبات أمام القطاع الصحى وفقا للإمكانات المتاحة، مؤكدا على ضرورة تضافر الجهود بين كافة الجهات والمؤسسات الحكومية والأهلية والخاصة، والمجتمع المدنى لتطوير الأقسام الطبية المختلفة وتوفير الأجهزة الطبية بالمستشفيات والوحدات الصحية لتقديم خدمات صحية أفضل للمواطنين.

 

ومن جانبه أوضح الدكتور هشام مسعود بأن قسم الاستقبال والطوارئ يسع حالياً ١٤ سرير بدلاً من ٧ أسرة قبل التطوير، وتم دعم القسم بالأجهزة الطبية وغير الطبية اللازمة، مع إضافة شبكة غازات كاملة، وتجهيز غرف ملاحظة مزودة بعدد ٦ مونيتور، وغرفة إنعاش قلبي ورئوي بعدد ٢ سرير و ٢ مونيتور، وغرفة غزر، وكشك عظام، وكشك نساء مزود بأشعة تليفزيونية، وصيدلية، وغرفة سحب عينات، وذلك بتكلفة تقديرية بلغت ١.٥ مليون جنيه، دعم من الدكتور علي النقيطي، كما شمل الافتتاح العناية المركزة الجديدة، والتي تم إنشاؤها وتجهيزها بقوة ٩ أسرة منهم سرير عزل، بدعم من وزارة الصحة بتكلفة تقديرية بلغت ٣ مليون جنيه منهم ١.٥ مليون تجهيزات طبية، ١.٥ ترميمات وشبكة غازات، وتم توفير القوي البشرية اللازمة من الأطباء وهيئة التمريض، وقامت المديرية بتوفير جهاز تنفس صناعي، بجانب جهاز الصدمات، وباقي الأجهزة الطبية الأخري اللازمة للعمل، وتوفير كافة الأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بمرضي العناية المركزة، وذلك لخدمة أهالي مركز ومدينة مشتول السوق.

 

كما أكد “مسعود” علي أهمية دور الصيدلة الإكلينيكية في رفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضي بالمستشفيات، وأهمية التعاون بين الصيدلي الإكلينيكي والطبيب في تطوير الخدمة الطبية المقدمة للمرضي ، حيث تقوم الصيدلة الإكلينيكية بوضع خطة العلاج بالتنسيق مع الأطباء والمشاركة في المرور اليومي على المرضي وتعديل الجرعات لهم بما يتناسب مع حالة كل مريض، ويقوم الفريق الإكلينيكي برصد التفاعلات الدوائية أو أي أخطاء دوائية، ووضع الحلول، والبدائل المطروحة، وخطة تفاديها، مما يخفف من آلام المريض ويعجل بالشفاء، كما يؤدي ذلك أيضاً إلي ترشيد إستهلاك الدواء، ويقوم فريق الصيدلة الإكلينيكية بالمشاركة في الحملات التثقيفية للمرضي داخل الأقسام الطبية بالمستشفي.

 

وقدم وكيل وزارة الصحة الشكر للقيادة السياسية، ومعالي وزير الصحة، ومعالي محافظ الشرقية، علي الدعم المستمر للمنظومة الصحية بمحافظة الشرقية، كما أشاد بدور وجهود المجتمع المدني في دعم المنظومة الصحية، مقدماً الشكر للدكتور علي النقيطي علي دعمه لتطوير الخدمات الطبية بالمستشفي، ومساندته لدعم القطاع الصحي بالمحافظة، وفي نهاية الافتتاح تم إهداء معالي محافظ الشرقية، ووكيل الوزارة، والمتبرع، درع تذكاري تقديراً لدورهم ودعمهم للقطاع الصحي بالمحافظة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق