3 وزراء يشهدون احتفالية تنفيذ محطات شمسية بشرم الشيخ لتحويلها إلى مدينة خضراء

0 475

كتب : محمد عبد العزيز

 

شهد الطيار محمد منار وزير الطيران المدنى والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة مراسم توقيع بروتوكولات تعاون لتنفيذ محطات طاقة شمسية بمطار شرم الشيخ الدولي وعدد 9 فنادق بمدينة شرم الشيخ ، وذلك خلال الإحتفالية التى نظمتها وزارة البيئة ، بالمركز الثقافى البيئى التعليمى( بيت القاهرة ) ، فى إطار استعدادات مصر لاستضافة مؤتمر قمة المناخ 27 Cop في مدينة شرم الشيخ والتي تسعي الدولة لتحويلها إلي نموذج متكامل لمدينة خضراء مستدامة ، وذلك بحضور ، السيدة غادة شلبي نائب وزير السياحة والاثار لشئون السياحة. و أليساندرو فراكاسيتي – الممثل المقيم للبرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، والدكتور محمد بيومي- مساعد الممثل المقيم للبرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، والعميد حسنى رضوان نيابة عن اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء وعدد من الجهات المعنية.

 

وقد وقع المهندس محمد عبدالكريم المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة مع الدكتورأحمد مهينة، وكيل أول وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة للبحوث والتخطيط ومتابعة الهيئات ورئيس اللجنة التوجيهية للطاقة الكهربائية، و اللواءأحمد منصور- رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للمطارات اتفاقية تعاون لتنفيذ محطة طاقة شمسية متصلة بالشبكة بمطار شرم الشيخ الدولي، كما وقع المهندس محمد عبدالكريم عدد 9 اتفاقات تعاون مع 9 فنادق بشرم الشيخ، وذلك لتنفيذ محطات طاقة شمسية أعلى أسطح هذه الفنادق، وبدعم من المشروع القومي لنظم الخلايا الشمسية الصغيرة المتصلة بالشبكة الذي ينفذه مركز تحديث الصناعة بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبتمويل من مرفق البيئة العالمية.

 

تأتى هذه البروتوكولات فى إطار جهود الدولة لدعم التحول نحو الإقتصاد الأخضر بما يتضمنه من توجه نحو السياحة المستدامة، تعزيز التنوع البيولوجي، والحد من النفايات وخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، نظراً لتعاظم الزخم العالمى حول أهمية تدعيم العمل المناخى والتوجه نحو تدعيم تمويل المشروعات الخضراء والصديقة للبيئة لمواجهة التغيرات المناخية، كما يتم توقيع هذه الإتفاقيات بالتوازى مع إطلاق مشروع تحويل شرم الشيخ إلى مدينة خضراء لتصبح أول مدينة خضراء في مصر والعالم العربي والشرق الأوسط وأفريقيا، وإنطلاقا من المشروع القومي لنظم الخلايا الشمسية الصغيرة Egypt-PV ، الذي ينفذه مركز تحديث الصناعة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في تطوير ودعم انتشار تركيب نظم الخلايا الشمسية في القطاعات المختلفة (الصناعي – التجاري – السياحي – التعليمي – المباني العامة … إلخ)، والذي حصل علي جائزة المعهد البريطاني لعام 2020 كأفضل المشروعات المقدمة عالميًا لخفض غازات الإحتباس الحراري.

 

وقال الطيار محمد منار وزير الطيران المدنى إن توقيع بروتوكول التعاون لتنفيذ محطة طاقة شمسية فى مطار شرم الشيخ الدولى بالمشاركة مع مركز تحديث الصناعة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى يأتى فى إطار استراتيجية الدولة المصرية بالتوسع فى استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة وتحويل شرم الشيخ الى ” مدينة خضراء ” تزامنا مع استضافة مصر لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ “COP27” بمدينة شرم الشيخ فى نوفمبر المقبل وتنفيذا لتوجيهات فخامة السيد رئيس الجمهورية بتقديم الصورة الحديثة للدولة المصرية الجديدة خلال استضافة قمة المناخ وإلقاء الضوء على جهود مصر في مجال حماية البيئة والتحول الأخضر. وأشار وزير الطيران إلى أن توقيع هذا البروتوكول يعد أحد ثمار ورشة العمل التى أقيمت تحت عنوان “معا لنشر محطات الطاقة الشمسية الصغيرة في شرم الشيخ” كما يعبر عن التنسيق بين مختلف الوزارات فى ضوء توجيهات رئيس مجلس الوزراء وتضافر جهود وزارات الكهرباء والبيئة والتجارة والصناعة والطيران والسياحة والآثار بالتعاون مع محافظة جنوب سيناء وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى لتحفيز استخدام الطاقة الصديقة للبيئة ونشر الوعي نحو الاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية التى تتميز بها مدينة شرم الشيخ.

 

وأكد الطيار محمد منار أن هذا البروتوكول يعد خطوة من خطوات عديدة لاحقة سيتم اتخاذها حيث يجرى العمل حاليا على استخدام الطاقة النظيفة فى مطار شرم الشيخ لتحويله إلى مطار صديق للبيئة فى إطار استراتيجية متكاملة لوزارة الطيران لتحويل قطاع الطيران بأكمله الى قطاع صديق للبيئة بالتنسيق مع مختلف الوزارات وهو ماسيسهم بالطبع في الحد من التغيرات المناخية وتنفيذ استراتيجية الدولة المصرية ورؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية المستدامة .
وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن هذه المبادرات هى نتاج التنسيق الحكومى الذى أسفر عن تحقيق التناغم فى منظومة العمل بين الوزارات لإظهار مصر بالصوره المشرفة التى تليق بها وتستحقها ، وذلك بناءً على توجيهات القيادة السياسية ، مشيرة إلى أن هذا الإنجاز يعد أسرع إنجاز تم تنفيذه لللإستعداد لمؤتمر المناخ COP الـ27 للتغيرات المناخية.

 

وتقدمت وزيرة البيئة بالشكر لكافة المشاركين فى البروتوكولات الذين ساهموا فى تحقيق هذا الإنجاز فى حوالى 6 أسابيع فقط ، مشيدةً بدور الأستاذة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة واهتمامها الكبير لتحقيق هذا الإنجاز ، كما أشادت بالدكتور خالد عنانى وزير السياحة والآثار و تحمس سيادته لفكره دعم التحول السريع للسياحة الخضراء ، كما تقدمت الوزيرة بالشكر للدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء الذى رفع إمداد الطاقة المقدم للفنادق من 500 ميجا وات إلى 1000 ميجاوات ، وإلى السيد وزير الطيران لمتابعته واهتمامه بتنفيذ الدراسات التى تم تنفيذها بالمطار ، وأشادت الوزيرة أيضاً بدور السيد اللواء محافظ جنوب سيناء الذى لا يتفانى فى العمل من أجل تنفيذ كل ما يساهم فى خدمه محافظته وإلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائى الذى يقدم الدعم اللازم من أجل تنفيذ المشروع.

 

وأكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن هذين الاتفاقين يتواكبا مع توجهات الوزارة الرامية إلى تعميق التصنيع المحلى للصناعات ذات القيمة المضافة العالية والمكون التكنولوجى المرتفع ومن بينها صناعة مكونات محطات الطاقة الشمسية، خاصة فى ظل توجه الدولة المصرية نحو تنويع مصادر الطاقة وزيادة الاعتماد على الطاقة الجديدة والمتجددة، لافتةً إلى الدور الهام الذي يضطلع به مركز تحديث الصناعة فى تنفيذ مشروع نظم الخلايا الشمسية الصغيرة Egypt-PV والذي يقدم من خلاله الدعم الفنى لنشر نظم الطاقة الشمسية الصغيرة فى كافة أنحاء الجمهورية.

 

وأشارت جامع إلى أن هذا المشروع يأتي استكمالاً للتجربة الناجحة التي قام بها المركز من خلال بروتوكول تقديم الدعم الفني والمالي لتوريد وتنفيذ وتشغيل خلايا شمسية صغيرة في مطار القاهرة الجوي الذي تم توقيعه خلال شهر أغسطس الماضي، مشيرةً إلى أن هذا التوجه سيكون له أثر إيجابي على الصورة العامة المحلية والإقليمية والدولية لمطار شرم الشيخ وذلك تماشيا مع التوجه العالمي للمطارات للاعتماد على الطاقات الجديدة خاصة الطاقة الشمسية، وبما يتماشى مع إستراتيجية الطاقة المتجددة 2022.

 

كما أوضح المهندس محمد عبد الكريم المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة أن هذا التعاون يعد نموذجاً يحتذي به ويعكس رؤية المركز التي تهدف إلى تعميق التصنيع المحلي، وزيادة القدرة التنافسية للصناعة، وتنمية الصادرات، والتوجه نحو الاقتصاد الأخضر، والتحول الرقمي بتطبيقات للثورة الصناعية الرابعة، والدعم التكنولوجي، وبناء القدرات، ونقل المعرفة، والابتكار وريادة الأعمال، والاهتمام بمعايير المهارات القومية، وتطوير المهارات للعمالة القائمة، والتدريب من أجل التشغيل، لافتاً إلى أن التعاون مدعوم من المشروع القومي لنظم الخلايا الشمسية المتصلة بالشبكة الذي ينفذه المركز بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبتمويل من مرفق البيئة العالمية وينفذه مركز تحديث الصناعة، مضيفاً أن هذا التوقيع يعد أحد نتائج ورشة معاً لنشر محطات الطاقة الشمسية الصغيرة ، لافتاً إلى أن ممثلي السفارة اليابانية شاركوا في مراسم التوقيع حيث تمت الموافقة على المقترح المقدم من المركز للحصول على منحة إضافية بقيمة مليون دولار من دولة اليابان إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لتسريع وتيرة تنفيذ المشروعات التجريبية لتطبيقات الخلايا الشمسية صغيرة الحجم في المشروع القومي لنظم الخلايا الشمسية.

 

وقد استعرضت الدكتورة هند فروح مدير مشروع الخلايا الشمسية نتائج ورشة العمل خلال لقاء مسئولي المطار و الفنادق بشرم الشيخ مشيرة انه تم الانتهاء من دراستين لتركيب محطات طاقة شمسية بمطار شرم الشيخ الدولي إحداهما بصالة الوصول بطاقة ٣٠٠ كيلووات وهي جاهزة للطرح واخري لتركيب ٥ ميجا لتغطي استهلاك المطار علي مدار العام حيث سيت طرحها للشركات المستثمرة بعقد شراء الطاقة لمدة ١٠ سنوات.

 

وأضافت مدير مشروع الخلايا الشمسية أنه تم توقيع العقود مع الشركات المنفذة لعدد ٩ فنادق بشرم الشيخ بإجمالي ٣.٥ ميجا وات، مشيرة أن تنظيم مصر لمؤتمر تغير المناخ COP27 ساهم فى تسريع تنفيذ تلك المشروعات وأيضا دعم الوزراء خلال ورشة العمل.

 

وأوضح أليساندرو فراكاسيتي- الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن تنفيذ مشروع محطة طاقة شمسية بمطار شرم الشيخ الدولي، وكذلك عدد من فنادق مدينة شرم الشيخ، يتم تنفيذهما في إطار دعم البرنامج لتنفيذ استراتيجية مصر 2030 للتنمية المستدامة، وكذلك أهداف التنمية المستدامة خاصة الهدف الخاص بتحسين كفاءة استخدام الطاقة ومضاعفة إنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة بحلول عام 2030 بالإضافة لاتفاق باريس للحد من انبعاث غازات الاحتباس الحرارى.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق