26 مليار دولار  خسائر القطاع الزراعى في أوكرانيا 

0 247

كتب/ محمد العبادى

يترقب العالم نتائج مفاوضات اسطنبول للوفود العسكرية لأوكرانيا وتركيا وروسيا بمشاركة ممثلين من الأمم المتحدة بشأن تحرير الصادرات البحرية من الحبوب الأوكرانية. حيث أن نقص الحبوب الأوكرانية هذا العام سيتسبب في مشكلة كبيرة، خاصة بالنسبة لأفقر البلدان في العالم.

 

روسيا ، التي شنت هجومًا مسلحًا واسع النطاق ضد أوكرانيا، تعمدت منع أكثر من 20 مليون طن من الحبوب المعدة للتصدير في الموانئ الأوكرانية، حيث تعانى أوكرانيا من تدمير  بشكل منهجي في  القطاع الزراعي، ليس فقط من خلال الحصار، ولكن أيضًا بتدمير المستودعات والبنية التحتية والمعدات وحرق وتعدين الأراضي الزراعية.

 

تقدر الخسائر الإجمالية للصناعة في أوكرانيا بـ 26.7 مليار دولار. وقد حصلت روسيا على ما قيمته 613 مليون دولار من الحبوب والمحاصيل الزيتية من الأراضي المحتلة في أوكرانيا، أما عن الطريق البحري للتصدير فهو لا يصلح  عمليا من حيث السعة والتكلفة. ومع ذلك، وفي ظل ظروف الحصار ، تعمل أوكرانيا أيضًا على زيادة قدرة النقل بالسكك الحديدية.

 

ومع الحصار البحري لأوكرانيا، تحاول روسيا إجبار العالم على قبول شروطها السياسية، وتحاول أيضًا حرمان أوكرانيا من الأرباح من أجل تقويض اقتصادها.

 

فى الوقت نفسه أدى تحرير القوات المسلحة الأوكرانية جزيرة زميني في المياه الشمالية الغربية للبحر الأسود بشكل عام إلى تحسين الوضع الاستراتيجي بالقرب من الموانىء.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق