المتحف القومي للحضارة المصرية يستقبل وفدا من مؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية

0 246

كتب: محمد عبد العزيز

 

في إطار سلسلة الزيارات الرسمية التي يشهدها المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، استقبل الدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف ، السيد مارتن شولتز رئيس مؤسسة فريدريش ايبرت الألمانية ورئيس البرلمان الأوروبي السابق على رأس وفد من المؤسسة، يرافقهم المهندس هانى حلمى عازر مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات الهندسية، وذلك على هامش زيارتهم الحالية لمصر.
و قد رحب الدكتور غنيم بهم وقام بتعريفهم بالمتحف وفكرة انشاءه وما يتميز به من مقتنيات أثرية فريدة، إلى جانب عبقرية الموقع والأهمية التاريخية للمنطقة المحيطة به على مر العصور المختلفة.
كما اصطحبهم في جولة داخل قاعات المتحف، تضمنت قاعة العرض المركزي، وقاعة المومياوات الملكية، حيث قدمت لهم الأثرية شيرين عثمان، شرحاً تفصيلياً عن محتويات العرض المتحفي ومقتنياتها الأثرية، والتسلسل التاريخى للقطع الأثرية المعروضة وسبب إختيارها ضمن سيناريو العرض المتحفي لتحكي للزائر قصة إبداع المصري القديم عبر مر العصور المختلفة.
وخلال الجولة، أعرب السيد مارتن شولتز عن سعادته والوفد المرافق له بزيارة هذا الصرح العظيم، واستمتاعهم بما شاهدوه من كنوز أثرية فريدة، كما حرص الوفد على إلتقاط الصور التذكارية فى أروقة المتحف والذى وصفوه بأنه غايه فى الروعة والجمال .
وفي نهاية الزيارة، حرص السيد مارتن شولتز على تسجيل كلمة شكر وتقدير بدفتر زيارات المتحف، وقدم الدكتور أحمد غنيم، للسيد مارتن شولتز والوفد المرافق، مجموعة من الهدايا التذكارية.
وقد ضم الوفد السيدة إليزابيث براونزه نائب رئيس شعبة التعاون الدولي بالمؤسسة ورئيس قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والسيد ميرين عباس نائب رئيس قسم الشرق الأدنى وشمال إفريقيا بالمؤسسة، والسيد جوليان هولبورغ المساعد الشخصي لمارتن شولتز والأستاذ خالد عثمان كبير منسقى البرامج بالمؤسسة.
يذكر أن مؤسسه فريدريش إيبرتFES قد تأسست فى عام ١٩٢٥ وهى من أكثر المؤسسات السياسية عراقة فى ألمانيا وتعمل على توطيد القيم الأساسية للديموقراطية الإجتماعيه والتضامن، ولها أدوار هامة فى التثقيف السياسىى لتقوية المجتمع المدنى وكذلك التعاون الدولى من خلال مكاتبها الموجوده خارج ألمانيا فى أكثر من ١٠٠ دولة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق