الخارجية الأمريكية تشارك بوفد رفيع المستوى في COP27 بشرم الشيخ

0 215

كتب – مصطفى خالد:

 

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية المشاركه في مؤتمر المناخ COP27 المنتظر عقده بمدينة شرم الشيخ خلال نوفمبر الجاري، بوفد رفيع المستوى يترأسه المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون المناخ جون كيري، ووزير الخارجية أنتوني بلينكن.

 

ووفقًا لبيان وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الخميس، يسافر المسئولون الأمريكيون رفيعو المستوى إلى شرم الشيخ في مصر من 6 إلى 18 نوفمبر الجاري لتعزيز الطموح المناخي وضمان نتائج قوية للدورة السابعة والعشرين من مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (كوب 27).

 

يترأس المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون المناخ جون كيري الوفد الأمريكي، ويتضمن الوفد كلا من: المديرة التنفيذية لشركة تحدي الألفية أليس أولبرايت، وزير الخارجية أنتوني بلينكن، مدير مجلس الاقتصاد الوطني براين ديز، مدير وكالة التجارة والتنمية الأمريكية إينو إيبونج، وزيرة الطاقة جينيفر جرانهولم، رئيسة بنك التصدير والاستيراد الأمريكي ورئيسة مجلس إدارته ريتا جو لويس، رئيسة مجلس الجودة البيئية براندا مالوري، المدير التنفيذي لشركة تمويل التنمية الدولية الأمريكية سكوت نايثن، المستشار الأعلى للرئيس بشأن ابتكارات وتطبيقات الطاقة النظيفة جون بوديستا، مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية سامانتا باور، مدير وكالة حماية البيئة الأمريكية مايكل ريجن، مدير الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي ريك سبينراد، مستشار الأمن القومي جايك سوليفان، وزير الزراعة توم فيلساك، بالإضافة لمستشار شؤون المناخ القومي في البيت الأبيض علي زيدي.

 

تجدر الإشارة إلى أن البيت الأبيض كان قد أعلن في بيان 28 أكتوبر الماضي، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن سيبدأ جولة في 11 نوفمبر الجاري، ستكون مصر أولى محطاتها، حيث سيصل مدينة شرم الشيخ لحضور مؤتمر الأطراف للمناخ COP27.

 

وأوضحت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير أن الزيارة إلى مصر والمشاركه في المؤتمر تأتي قي طار استمرار عمل واشنطن في مواجهة تغير المناخ.

 

وأشارت كارين إلى أن بايدن متوقع خلال قمة مجموعة العشرين أن يسلط الضوء على التزام الولايات المتحدة بهذا المنتدى الرئيسي للتعاون الاقتصادي مع الدول التي تمثل أكثر من 80٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وسيعمل مع شركاء مجموعة العشرين لمواجهة التحديات الرئيسية مثل تغير المناخ، والتأثير العالمي لحرب روسيا وأوكرانيا.

 

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق