صحة الشرقية تتمكن من ضبط ٥٢ طن مخللات وإعدامها بعد رفضها معمليا

0 506
كتب/ حسين السيد

 

بناءاً على تعليمات الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بتكثيف الرقابة علي المنشآت الغذائية بالمحافظة، والضرب بيد من حديد علي المخالفين، لضمان وصول غذاء آمن والحفاظ علي الصحة العامة للمواطنين، تمكن فريق مراقبة الأغذية بمديرية الشئون الصحية بالشرقية بقيادة مديرة الإدارة ومراقب أول المديرية، بالتنسيق مع مفتشي مكتب الأغذية بههيا، من ضبط كمية ٥٢ طن مخللات متنوعة غير صالحة ظاهريا بمصنع لإنتاج المخللات، وذلك ضمن حملة للرقابة على الأغذية بمركز ومدينة ههيا، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المخالفات وسحب العينات اللازمة، وتحرير محضر جنح بالمضبوطات بمركز شرطة ههيا.
قررت النيابة العامة إعدام المنتجات المضبوطة (كمية ٥٢ طن)، وذلك لرفضها معمليا وثبوت عدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي بعد تشكيل لجنة ثلاثية من الجهات المختصة بالفحص، وتم نقل هذه الكميات من خلال سيارات النقل التابعة للمصنع وإعدامها بمدفن صحي ههيا تحت إشراف مكتب مراقبة الأغذية بالإدارة الصحية بههيا طبقا للإجراءات القانونية المتبعة في هذا الشأن.
وأكد وكيل الوزارة علي إستمرار الحملات المكثفة لمراقبة الأغذية علي مختلف المنشآت الغذائية داخل نطاق المحافظة، مقدماً الشكر لفرق مراقبة الأغذية بالمديرية والإدارة، وجميع المشاركين في هذا العمل، نظراً للجهود المبذولة لصالح المواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق