محافظ الشرقية يُهنئ الأنبا تيموثاوس أسقف الزقازيق ومنيا القمح والإخوة المسيحيين بعيد الميلاد المجيد

0 439
كتب/ حسين السيد

 

بمناسبة عيد الميلاد المجيد.. قام الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية يرافقه الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة، بزيارة لمقر مطرانية الزقازيق لتقديم التهنئة لنيافة الأنبا تيموثاوس أسقف الزقازيق ومنيا القمح والأخوة المسيحيين، داعياً المولى عز وجل أن يُعيد تلك المناسبة على مصرنا الغالية بكل الخير والمحبة والأمن والسلام والتقدم والإزدهار تحت القيادة الرشيدة لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.
أكد معالي المحافظ أن وحدة أبناء الوطن من مسلمين ومسيحيين ستظل صامدة وباقية فتعاليم الدين الإسلامي الحنيف تحث على المعاملة الطيبة مع أصحاب الديانات السماوية ، مؤكداً على عمق مشاعر الإخوة والتسامح والمحبة التي تربط بين أبناء الشعب المصري.
وأعرب معالي المحافظ عن خالص أمنياته بأن يكون العام الميلادي الجديد عام سعادة وخير وأمان على جميع المسيحيين المصريين بالداخل والخارج وعام رفعه وتقدم وإزدهار على كافة ربوع الوطن ، مطالباً بضرورة تطبيق تعاليم الدين السمحه من صدق وأمانة وإخلاص وقيم رفيعة في العمل والمعامله وصولاً لمجتمع مترابط ينبذ الفرقه ويقوي التلاحم بين أفراده وصولاً للأفضل.
وقال معالي المحافظ نحن الآن شعب ذو نسيج متماسك ولحمة واحده ولا ينقصنا سوى أن يضع كلاً منا تعاليم الدين نصب عينيه وأن نوقظ ضمائرنا ونراجع أنفسنا فيما نفعله ونقومها.. فهذا من شأنه إصلاح ورفعة ورقي وتقدم الأمم والمجتمعات.
ومن جانبه أكد نيافة الأنبا تيموثاوس أسقف الزقازيق ومنيا القمح أن مصر بلد تتسع للجميع منذ آلاف السنين تقبل التعددية وتلتزم بالوسطيه قائلاً نتجمع في الأعياد والاجمل نتجمع دائماً للمشاركة في بناء الوطن.
طالب أسقف الزقازيق ومنيا القمح الجميع بالمزيد من العمل والجهد كيد واحده لتحسين مستوي الخدمات المقدمة للمواطنين ، متمنياً أن يكون العام الجديد تسوده قيم الحب والسلام والمودة بين الجميع وعام إنتصار على العقول المظلمة الفاقدة للبصر والبصيرة التي تعطل التقدم للوصول للرخاء.
رافق معالي المحافظ في الزيارة الدكتور خالد الدرندلي رئيس جامعة الزقازيق، والدكتور أحمد عبد المعطي والمهندسة لبني عبد العزيز نائبي المحافظ، والمهندس محمد الصافي السكرتير العام، واللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية، والعميد وائل عبد القادر المستشار العسكري للمحافظة، والشيخ مجدي بدران وكيل وزارة الأوقاف، والأستاذ محمد رمضان وكيل مديرية التربية والتعليم، والدكتور محمود عبد العظيم وكيل وزاره الشباب والرياضه، والمهندس أحمد مرسي مدير عام هيئة الابنية التعليمية بالشرقية، والأستاذ نبيل فاروق رئيس مركز ومدينة الزقازيق، والأستاذ شعبان ابو الفتوح رئيس حي أول، والاستاذ محمد الأباصيري رئيس حي ثان، وعددٍ من رجال الدين الاسلامي والأزهر الشريف وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق