السفيرة سها جندي تتفقد قافلة طبية برعاية وزارتي الهجرة والصحة لأهالي الاسمرات 

0 414
سها جندي: مشاركة الأطباء المصريين بالقوافل الطبية لرغبتهم في أن يدعموا غير القادرين من أبناء وطنهم

 

كتبت: رشا لاشين

 

في إطار التعاون بين وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج ووزارة الصحة والسكان، لمشاركة الأطباء المصريين بالخارج في توفير العلاج للمواطنين غير القادرين والأكثر احتياجًا، تفقدت السفيرة سها جندي وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، القافلة الطبية التي أقيمت في حي الأسمرات، بمركز الأسمرات 3 للرعاية الصحية الأولية، بمشاركة الدكتور مدحت مُنجي، الخبير في طب الأسنان بالولايات المتحدة الأمريكية، على مدار أكثر من 30 عاما، بحضور الدكتور وليد حسن، رئيس الإدارة المركزية لطب الأسنان بوزارة الصحة.
وخلال الزيارة أعربت السفيرة سها جندي، وزيرة الهجرة عن سعادتها بتواجدها بالقافلة مؤكدة اعتزازها بالتعاون والتنسيق المستمر مع الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، في عدد من المجالات ذات الشأن المشترك، مشيرة إلى أن التعاون فيما يخص القوافل الطبية جاءت استجابة لطلب الأطباء بالخارج في إطار جهودهم ومساهماتهم التطوعية التي يقدمونها للوطن.
كما أكدت الوزيرة أن قطاع الخدمات الطبية يمثل ركنا رئيسا في منظومة بناء الإنسان المصري وفق ما تتطلع إليه القيادة السياسية، مؤكدة أن الدكتور مدحت مُنجي، من الأطباء النابغين بالخارج وجاء لتوفير العلاج لأهل بلده، منوهه إلى مشاركته جاءت انطلاقا من فكرة المسئولية المجتمعية للمصريين بالخارج من أطباء وعلماء في المجال الطبي ورغبتهم في أن يدعموا غير القادرين من أبناء وطنهم ويوفروا لهم الخدمة الطبية والرعاية الصحية دون أي مقابل مادي وكذلك توفير الأجهزة الطبية وتنظيم القوافل العلاجية.
وأشارت الوزيرة إلى أن هذه القوافل الطبية لها أهمية بالغة وفقا لما توليه الدولة المصرية لقطاع الصحة، حيث وضعت الدولة صحة المصريين كأولوية قصوى لها، وتم تخصيص لها جزء كبير من الموازنة للدولة وتوجيهها للمشروعات الصحية والعديد من المبادرات التي يتم إطلاقها والتي تستهدف مختلف الأمراض، حرصا على ان يكون الأنسان المصري بصحة جيدة، موضحة أن هذه القافلة ليست القافلة الأولى التي يشارك بها المصريين بالخارج لتوفير العلاج للفئات الأكثر احتياجا أو إجراء العمليات الجراحية بالمجان رغبة منهم في المشاركة في توفير حياة كريمة للمصريين.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن مشاركة الخبير الأمريكي تأتي في إطار التعاون بين وزارتي الصحة والهجرة وشئون المصريين بالخارج، ضمن مبادرة مشاركة الأطباء المصريين بالخارج لدعم تقديم الخدمات الطبية للمواطنين ضمن مبادرة “حياة كريمة”.
وأضاف “عبدالغفار” أن الخبير الأمريكي وقع الكشف الطبي على أهالي وسكان حي الأسمرات من كبار السن والشباب والأطفال، مؤكدًا أهمية ذلك التعاون في تبادل الخبرات العلمية والطبية بين الأطباء المصريين بالخارج ونظرائهم بالداخل بما يساهم في الارتقاء بالخدمات الطبية المقدمة للأهالي في المناطق الأكثر احتياجًا، وتطبيق أحدث بروتوكولات العلاج.
ومن جانبه، أكد الدكتور مدحت منجي، الخبير في طب الأسنان في مصر والولايات المتحدة الأمريكية، دعمه لفكرة مشاركة الأطباء المصريين في الخارج لخدمة المصريين من غير القادرين لتوفير حياة كريمة لهم، لافتًا إلى أنه شارك من قبل في القوافل الطبية.
واقترح الدكتور منجي تعزيز هذه القوافل الطبية وتكرارها، والسعي لدعمها بالمستلزمات الطبية خلال الفترة المقبلة، داعيًا الخبراء المصريين بالخارج في المجال الطبي للمشاركة في مثل هذه القوافل الطبية لدعم الأسر المصرية خاصة في المناطق الأكثر احتياجا ردًا للجميل لوطنهم.
وعلى هامش الزيارة، طالبت الوزيرة الدكتور منجي بالمشاركة أيضًا في تدريب أطباء الأسنان المصريين حديثي التخرج وطلبة طب الأسنان، دعمًا لتطوير الخدمة الصحية المقدمة للمواطن المصري، استفادة من خبراته الكبيرة التي اكتسبها خلال فترة عمله بالخارج، وبدوره أبدي الدكتور منجي استعداده التام للتعاون في هذا الشأن مشيرًا إلى أن التدريب جزء مهم جدًا من عمل الطبيب والاطلاع على كل ما هو جديد في مجال تخصصة.
وخلال الجولة، اجرت السفيرة سها جندي حوارا مع المواطنين في القافلة الطبية، حيث أشادوا بالتعامل الطبي من قبل الخبير المصري والفريق المعاون له من وزارة الصحة، واستيعاب كافة المترددين على القافلة الطبية، معربين عن امتنانهم للقيادة السياسية لما تقوم به من جهود للعناية بصحة المواطنين، مؤكدين أن ما يحدث في مصر حاليا يعد نقلة للأجيال المقبلة.
وعلى هامش الزيارة، تفقدت سها جندي مركز الأسمرات 3 للرعاية الصحية الأولية، بحي الأسمرات، مشيدة بمستوى الخدمة الصحية المقدمة للمواطنين كما اشادت بجهود العاملين بالوحدة من أطقم أطباء وتمريض في ظل ما توليه الدولة المصرية من اهتمام بصحة المصريين وتوفير حياة كريمة لهم.
وأشار الدكتور وليد حسن رئيس الإدارة المركزية لطب الأسنان بوزارة الصحة، أن مشاركة الدكتور مدحت منجي تأتي للسنة الثانية على التوالي، موضحًا أن القافلة تقدم خدمات الفحص العام وعلاج الجذور، وتقديم المشورة الطبية اللازمة للحالات الحرجة للمتابعة بالمستشفيات.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق