محافظ الشرقية يرافقه وكيل وزارة الصحة يفتتح أعمال تطوير مركز طبي النحال بالزقازيق بتكلفة ٣ مليون جنيه

0 224
كتب/ حسين السيد

 

تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، أفتتح الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، يرافقه الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أعمال تطوير وتجديد مركز طبي النحال، التابع للإدارة الصحية بالزقازيق، وذلك تنفيذاً لتوجيهات معالي محافظ الشرقية ضمن برنامج التنمية المجتمعية الممول من الاتحاد الأوربي بمنحه مفوضه إلي بنك الاستثمار الأوربي بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بقيمة مالية قدرها ٣ مليون جنية للمساهمة في تقديم خدمات صحية وعلاجية مميزة للمرضي والمترددين عليه.
أكد معالي محافظ الشرقية أن مشروعات القطاع المركزي للتنمية المجتمعية والبشرية والمنفذة بمنحه مقدمة من الاتحاد الأوربي بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر ساهمت في تحسين مستوي الخدمات المؤداه للمواطنين في مختلف القطاعات.
ومن جانبه أوضح الدكتور هشام مسعود بأن المركز الطبي بالنحال يقدم الخدمات الصحية المختلفة منها “المبادرات الرئاسية المختلفة، من دعم صحة المرأة، والعناية بصحة الأم والجنين، والكشف المبكر عن ضعف وفقدان السمع للأطفال حديثي الولادة، وفحص وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي، وخدمات كبار السن، وغيرها، هذا بجانب خدمات الرعاية الأولية من التطعيمات الروتينية للأطفال، ورعاية الحوامل، وعيادات خارجية وخدمة الأخصائي للأطفال، وخدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية، ومنفذ للألبان المدعمة للأطفال، بالإضافة إلي تسجيل المواليد الجدد، وتسجيل الوفيات، وغيرها من الخدمات الوقائية.
وقدم وكيل وزارة الصحة الشكر للقيادة السياسية، ومعالي وزير الصحة، ومعالي محافظ الشرقية، علي الدعم المستمر للمنظومة الصحية بمحافظة الشرقية، مثمناً الدور الذي تقوم به مؤسسات الدولة في تنفيذ المشروعات التنموية والخدمية لتحقيق حياه أفضل للمواطنين.
وفي نهاية الافتتاح تفقد معالي محافظ الشرقية يرافقه وكيل الوزارة العيادات الخارجية لمستشفي الرمد الموجودة بالمركز الطبي، والتي منها عيادة الليزر، والاطمئنان علي توافر الأدوية والمستلزمات الطبية بالصيدلية الخارجي، ويأتي ذلك بعد نقل هذه العيادات لمركز النحال بصفة مؤقتة، نظراً لحدوث شروخ بالمبني الرئيسي بمستشفى الرمد، والإتفاق علي تقديم الخدمة بمركز النحال، ومستشفي الزقازيق العام، مع إرسال لجنة استشارية من كلية الهندسة جامعة الزقازيق، لتحديد حالة مبني الرمد، ومدي احتياجه للترميم من عدمه، وذلك لحين الانتهاء من المبني الجديد بالمستشفى، والذي يأتي ضمن الخطة الاستثمارية لوزارة الصحة والسكان ويبلغ تكلفته الإنشائية حوالي ١٠٠ مليون جنيه.
والجدير بالذكر أن جهاز تنمية المشروعات، قام مسبقاً بتوجيهات معالي محافظ الشرقية، بإحلال وتجديد مكتب صحة ثان الزقازيق، بتكلفة تقديرية ١.٥ مليون جنيه، لتقديم الخدمات الوقائية، وجاري تطوير ورفع كفاءة مركز متخصص للأسنان بمستشفى الزقازيق العام، بتكلفة تقديرية أخري ١.٥ مليون جنيه.
رافق المحافظ الدكتور أحمد عبدالمعطي، والمهندسة لبني عبد العزيز نائبي معالي المحافظ، ومراد رأفت السكرتير العام المساعد، واللواء السعيد عبد المعطي مستشار المحافظ للمشروعات، وسعد الفرماوي الخبير الوطني للمحافظة، وعلي الصناديلي رئيس مركز ومدينة الزقازيق، ورضا بكري رئيس حي أول، وشعبان أبو الفتوح رئيس حي ثان.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق