صحة الشرقية: ضبط مركز خاص لعلاج الإدمان يعمل بدون ترخيص بالزقازيق

0 198
كتب/ حسين السيد

 

في إطار توجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، وتعليمات الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور المكثف علي المنشآت الطبية غير الحكومية “الخاصة”، وضبط المخالف منها، حفاظاً علي الصحة العامة للمواطنين، شنت إدارة العلاج الحر بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بمشاركة مفتشي الإدارة الصحية بالزقازيق، وبالتنسيق مع شرطة البيئة والمسطحات بالمحافظة، حملة علي مراكز علاج الإدمان الخاصة بمدينة الزقازيق.
تم خلال الحملة مداهمة مركز خاص لعلاج الإدمان، مكون من ٤ طوابق، يعمل بدون ترخيص بالمخالفة للقانون، وغير مستوفي للاشتراطات الصحية، ودون اتباع السياسات والمعايير الطبية الصحيحة لقانون الصحة النفسية، ويديره أشخاص غير مؤهلين، يقومون بمزاولة مهنة الطب البشري، هذا بالإضافة إلي مخالفة هذه المنشأة لسياسات مكافحة العدوي، وقانون البيئة في التخلص الآمن من النفايات، وغيرها مما يؤدي إلي إنتشار العدوي بين النزلاء.
من جانبه أوضح الدكتور هشام مسعود بأن فريق التفتيش عثر علي ٣٥ شخص من المدمنين والمرضي النفسيين، محتجز بالمركز، دون وجود أي فريق طبي أو إشراف طبي عليهم، مما يعرضهم إلي الخطر الداهم، برغم من تقاضي مقابل مادي يصل إلى ٧٠٠٠ آلاف جنيه للفرد شهرياً علي حد قولهم، وتم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية، وتحرير المحضر اللازم رقم ٥٠٤٨ لسنة ٢٠٢٣ جنح مركز الزقازيق.
وأكد وكيل الوزارة علي إستمرار الحملات المكثفة على المنشآت الطبية غير الحكومية المخالفة، وغيرها من المنشآت الغذائية والحيوية، والضرب بيد من حديد ضد المخالفين، مؤكداً علي عدم التهاون في اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المخالفات، والتي من شأنها المساس بصحة وسلامة المواطنين، مقدماً الشكر والتقدير لمفتشي الحملة، ولجميع المشاركين في هذا العمل من رجال الشرطة، وفريق إدارة العلاج الحر وغيرهم، علي الجهود المبذولة لصالح المواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق