جامعة القاهرة تحقق قفزة كبيرة بنسبة 32% في العلوم الاجتماعية والإنسانية

0 155
كتب/ شوقى الشرقاوى
أعلن التصنيف الإنجليزي (كيو إس) (QS Quaquarelli Symonds) قائمة أفضل الجامعات في مجالى الآداب والعلوم الإنسانية، و العلوم الإجتماعية والإدارية لعام 2023، مشيرا إلى أن جامعة القاهرة شهدت قفزة كبيرة في الترتيب العام عالمياً بالتواجد ضمن أفضل 250 جامعة في العلوم الاجتماعية والإنسانية من بين 2000 جامعة عالمية كبرى حول العالم شملها التصنيف من مجمل 30 الف جامعة علي مستوي العالم. مما يشير إلى ان جامعة القاهرة ضمن قائمة افضل 1 % جامعة عالمية. جاء ذلك في تقرير تلقاه الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة من وحدة التصنيف الدولي بالجامعة.
شدد التصنيف الإنجليزي كيو إس ، أنه في عام 2023 جاء ترتيب جامعة القاهرة بهذه القطاعات العامة هو الاول في مصر، وعالميا يقع ترتيب جامعة القاهرة لهذه الموضوعات الرئيسية ضمن أول 250 جامعة عالمية ، وبذلك بلغ حجم التطور في 2023 مقارنة بعام 2017 في ترتيب هذه الموضوعات نسبة 32% وهو ما يوضح القفزة الهائلة التي حققتها جامعة القاهرة علي المستويين المحلي والعالمي.
وأشار المصنف الإنجليزي إلى أن جامعة القاهرة شهدت تطورا كبيرا علي مستوي مجال “العلوم الإجتماعية والإدارية” للامام بنسبة 37% عن ترتيبها فى عام 2017، حيث كان ترتيب الجامعة 342 عالميا وفي موضوع فرعي وحيد ، أما في 2023 جاءت الجامعة في المرتبة 227 عالميا وفي 7 موضوعات فرعية بفارق 115 مركزا عن عام 2017.
وأوضح التصنيف الانجليزي أن جامعة القاهرة حققت في العلوم الاجتماعية والإدارية المرتبة الأولي محليا والمركز 227 عالميًا، وبفارق 121 مركزا عن أقرب جامعة لها وهي الجامعة الامريكية والتي جاءت في المرتبة 348 عالميا وتلتها جامعة عين شمس في الفئة من 501-530 عالميا، وهو ما يوضح حجم الجهود التي نفذتها جامعة القاهرة خلال الفترة السابقة من أجل حدوث هذه الطفرة الكبيرة في مجال العلوم الإجتماعية والإدارية.
وتابع المصنف الانجليزي (كيو إس)، أن مجال العلوم الاجتماعية والإدارية تضمن 7 موضوعات فرعية، وكان ترتيب جامعة القاهرة في 3 موضوعات منهم ضمن اول 200 جامعة عالمية، ولم يصنف معها بهذه الموضوعات إلا عدد 2 جامعة بمصر، وانفردت جامعة القاهرة وحدها في 3 تخصصات فرعية.
ففي تخصص إدارة الضيافة والترفيه، جاءت جامعة القاهرة منفردة في الفئة 101-150 عالميا .
وفي تخصص القانون والدراسات القانونية وتخصص الاحصاء وبحوث العمليات جاءت جامعة القاهرة أيضا منفردة في الفئة 151-200 عالميا.
وفي المحاسبة والتمويل تقاسمت جامعتا القاهرة والجامعة الأمريكية التواجد في الفئة 201-250 عالميا.
أما فرع الاقتصاد والاقتصاد القياسي جاءت جامعة القاهرة في المرتبة 251-300 تلاها الجامعة الأمريكية في الفئة 401-450.
وفي فرع التعليم والتدريب جاءت جامعة القاهرة في الفئة 251-300 تلاها الجامعة الأمريكية في الفئة 301-350 عالميا.
وفي فرع إدارة الأعمال والدراسات الإدارية جاءت الجامعة الأمريكية بالقاهرة في الفئة من 251-300 تلاها جامعة القاهرة في الفئة 301-350 ثم جامعة عين شمس في الفئة 551-580 عالميا، وفي فرع العلوم السياسية جاءت الجامعة الأمريكية في الفئة 201-230 عالمياً.
وأضاف المصنف الانجليزي أنه في مجال الآداب و العلوم الانسانية تقدمت جامعة القاهرة إلى المرتبة 243 عالميًا، يليها في مصر الجامعة الامريكية فقط وبفارق 77 مركزا حيث جاءت في المرتبة 320 عالميا. وذلك بعد أن كانت الجامعة الأمريكية متصدرة الجامعات المصرية خلال السنوات السابقة في هذا التصنيف، مما يؤكد أن جامعة القاهرة بذلت جهودا كبيرة خلال الفترة الماضية من حيث جودة البحوث وموضوعاتها وأهميتها بما زاد من معادل التأثير والاستشهاد العالمي.
وأوضح المصنف الانجليزي ، أن مجال الآداب والعلوم الإنسانية شمل عدة تخصصات وهي علم الآثار وجاءت جامعة القاهرة في الفئة من 101-150 منفردة ولا يوجد أي جامعة مصرية أخري ضمن هذه الفئة. وفي بحوث العمارة والبيئة جاءت جامعة القاهرة في الفئة من 151-200 جامعة وتلاها في هذا الترتيب جامعتي الإسكندرية وعين شمس في الفئة 201-240 لكلاهما، وفي اللغويات جاءت جامعة القاهرة منفردة أيضا في الفئة 251-300، واخيرا في هذا المجال اللغات الحديثة جاءت جامعة في الفئة 201-250 وشاركتها الجامعة الأمريكية بالقاهرة في نفس الترتيب.
وأكد المصنف الانجليزي علي تطور ترتيب جامعة القاهرة في مجال “الآداب والعلوم الإنسانية” للامام بنسبة 26% عن ترتيبها الذى نشره نفس المصنف فى عام 2017 حيث جاءت آنذاك في المرتبة 328 عالميا وموضوع فرعي وحيد، في مقابل ترتيبها في عام 2023 بالمركز 243 عالميا وفي 4 موضوعات فرعية وبفارق 85 مركزا، ومتطورا 28 مركزا عن العام الماضى 2022.
جدير بالذكر، أن جامعة القاهرة اخترقت جزئيا حاجز أفضل ٥٠ جامعة عالمية في هندسة البترول وادراج 4 تخصصات ضمن أفضل 100، حيث جاء الطب البيطري في فئة المراكز 51-70، وفي تخصص طب الاسنان جاءت في المرتبة بين أفضل 51-80 علي مستوي العالم،
وفي الصيدلة وعلوم الأدوية جاءت في المرتبة 85 عالمياً . والتصنيف أدرج جامعة القاهرة بـ27 تخصصاً وخمس قطاعات أكثر من ضعفي عدد التخصصات المدرجة لأقرب الجامعات المصرية. وقد أرجع المصنف التقدم الكبير في التخصصات الى التحسن في معياري “السمعة الأكاديمية” لجامعة القاهرة و”سمعة صاحب العمل”. كما أكد المصنف الانجليزي أن جامعة القاهرة هي أقوى الجامعات المصرية و تتقدم بفارق كبير عن أقرب منافسيها محلياً.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق