حزب المستقلين الجدد: الإعلان عن بدء جلسات الحوار الوطني يقطع الطريق على المشككين ومُطلقي الشائعات

0 162

د. هشام عناني: الحزب سيكون خلال الفترة المقبلة في حالة انعقاد مستمرة لإعداد وتنسيق وتنظيم مشاركته بجلسات الحوار

كتب/ سمير محمد شحاتة

رحب حزب المستقلين الجدد، بالإعلان عن بدء جلسات الحوار الوطنى يوم 3 مايو المقبل، مؤكدا أن ذلك يعد خطوة مهمة من خطوات الحوار الوطنى الذى دعا إليه الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال الدكتور هشام عنانى، رئيس حزب المستقلين الجدد، إن بيان الإعلان عن بدء الجلسات، يعد بمثابة تأكيد من مجلس أمناء الحوار على جدية الحوار الوطنى وأن هناك اهتماما كبيرا لما سيسفر عنه من مقترحات وتوصيات.

وأضاف الدكتور هشام عنانى: أيضا جاء ذلك الإعلان عن بدء الجلسات في توقيت مهم، حيث جاء ليقطع كل الطرق على المشككين ومطلقى الشائعات الذين حاولوا النيل من الحوار الوطني الفترة الماضية.

وأعلن رئيس حزب المستقلين الجديد، تضامن وتأييد الحزب لماجاء في بيان مجلس أمناء الحوار الوطني، بشأن رفع توصية إلي رئيس الجمهورية بإجراء تعديل تشريعي يضمن استمرار الإشراف القضائي علي الإنتخابات القادمة.

وأكد الدكتور هشام عنانى، أن حزب المستقلين الجدد يرى أن ذلك خطوة هامة تضمن نزاهة وشفافية الإنتخابات ومنع التشكيك فيها.

وثمَّن رئيس حزب المستقلين الجدد، ما تبذله الأمانة الفنية للحوار الوطنى ومجلس الأمناء من جهد مستمر لحين بدء الجلسات وهو الأمر الذي يبشر بنتائج مرضية.

وأكد عنانى، أن الحزب سيكون خلال الفترة المقبلة في حالة انعقاد مستمرة لإعداد وتنسيق وتنظيم مشاركته بجلسات الحوار واختيار ممثليه في جلسات الحوار بمختلف الملفات المطروحة في الحوار الوطنى.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق