وكيل وزارة الصحة بالشرقية يترأس حملة على المنشآت الغذائية بالزقازيق والقنايات

0 196
– غلق ٣ منشآت لوجود خطر داهم علي الصحة
– ضبط وإعدام أكثر من ١٠ طن أغذية غير صالحة

كتب/ حسين السيد

في إطار توجيهات الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، بتكثيف الحملات على المنشآت الغذائية والأسواق، وخاصة خلال شهر رمضان المبارك، لضمان وصول غذاء آمن، حفاظاً على الصحة العامة للمواطنين بمحافظة الشرقية، ترأس الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، حملة موسعة للمرور علي المنشآت الغذائية بمركز ومدينة الزقازيق، ومدينة القنايات، يرافقه مراقبي الأغذية بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، ومدير الإدارة الصحية بالزقازيق، ومديرة الإدارة الصحية بالقنايات، ومفتشي مكاتب الأغذية بإدارتي الزقازيق والقنايات.
تم خلال الحملة مداهمة عدد من المنشآت الغذائية، وتبين وجود مصنع معجنات، بمركز الزقازيق، به نقص شديد في الاشتراطات الصحية، وصدر له قرار غلق مسبق، وتم تشميعه مسبقاً من الباب الأمامي، وقام بعد ذلك بالاستمرار في مزاولة نشاطه من خلال باب خلفي للمصنع، كما تم ضبط ٢ مخزن للمواد الغذائية، بمدينة الزقازيق، بهما نقص شديد في الاشتراطات الصحية، وتم مخاطبة الجهات المختصة لغلق المصنع، والمخازن، لما يمثلاه من خطر داهم علي الصحة العامة للمواطنين.
تمكنت الحملة أيضاً من ضبط ٥ طن و٦٥٠ كجم دقيق، ومخللات، وتمر وعصائر وخل، لسوء التخزين وعدم وجود بيانات، كما تم إعدام ٤ طن و٦٢٥ كجم لانشون ومخللات، لوجود تغير في خواصها الطبيعية، وتم سحب ٧ عينات وإرسالها للمعامل لبيان مدى صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، بالإضافة لتحرير ٣ محاضر جنحة صحية للمخالفات المضبوطة بمركز شرطة الزقازيق.
وأكد الدكتور هشام مسعود علي إستمرار الحملات المكثفة علي مختلف المنشآت الغذائية بالمحافظة، خاصة مع خلال شهر رمضان المبارك، مع إتخاذ كافة الإجراءات القانونية، والضرب بيد من حديد ضد المخالفين، والتي من شأنها المساس بصحة وسلامة المواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق