وكيل وزارة الصحة بالشرقية يترأس حملة علي المنشآت الطبية الخاصة بأبوحماد وتشميع مستشفى تعمل بدون ترخيص

0 144
كتب/ حسين السيد

 

في إطار المتابعة المستمرة والمرور المكثف علي المنشآت الطبية غير الحكومية “الخاصة”، وضبط المخالف منها، حفاظاً علي الصحة العامة للمواطنين، ترأس الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، حملة علي المستشفيات الخاصة بمركز ومدينة أبوحماد، يرافقه لجان متعددة من إدارات “العلاج الحر، ومكافحة العدوى، والسلامة والصحة المهنية، ووحدة التخلص الآمن من النفايات الطبية الخطرة” بالمديرية، ومفتشي الإدارة الصحية بأبوحماد، بهدف الوقوف على إستيفاء هذه المنافذ لإشتراطات الترخيص ومكافحة العدوى، و كذلك التأكد من تطبيق تلك المنشآت للإشتراطات البيئية في التخلص الأمن من المخلفات الطبية.
أسفرت جهود الحملة عن ضبط مستشفى خاص بأبوحماد، تعمل بدون ترخيص، وبكامل طاقتها، رغم صدور قرار غلق لها سابقاً، وبها العديد من المخالفات والتي تخص البيئة، ومكافحة العدوى، والسلامة والصحة المهنية، حيث تبين عدم مطابقة غرفه تجميع النفايات للإشتراطات الصحية والبيئية، مع عدم وجود عقد المحرقة، وتقوم بتجميع النفايات الطبية الخطرة في كراتين بدلاً من صناديق وحاويات الأمان، بالإضافة إلى وجود كميات من النفايات مجمعة ببدروم المستشفى.
كما تبين عدم مطابقة وحدة التعقيم، والمغسلة للاشتراطات الصحية، ووجود لوحات كهربائية مهملة وبدون غطاء مما يتيح الفرصة لحدوث صواعق كهربائية، بالإضافة لعدم مطابقة غرفة شبكة الغازات للاشتراطات الصحية، وعدم وجود مخزن لتجميع اسطوانات الأكسجين، وأن معظم طفايات الحريق غير صالحة، ولا يوجد خراطيم مياه داخل صناديق إطفاء الحرائق.
كما أشار الدكتور هشام مسعود إلى أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المستشفى، وتم إعادة تنفيذ قرار الغلق، وتشميع المستشفى، وتحرير المحاضر اللازمة بمركز شرطة أبو حماد، مؤكداً على إستمرار الحملات المكثفة بصحة الشرقية لمتابعة المنشآت الطبية، ومختلف المنشآت الأخري بالمحافظة، والضرب بيد من حديد علي المخالفين، وعدم التهاون في إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفات، والتي من شأنها عدم المساس بصحة وسلامة المواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق