صحة الشرقية تقدم الخدمة الطبية لأكثر من ١٣٤ ألف سيدة بالمبادرة الرئاسية للعناية بصحة الأم والجنين

0 226
كتب/ حسين السيد

 

في إطار مبادرات الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتنفيذا لتوجيهات الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان، والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، صرح الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بأن الفرق الطبية بالمبادرة الرئاسية لدعم صحة الأم والجنين، قامت بتقديم الخدمة الطبية، وإجراء الفحوصات اللازمة لعدد ١٣٤٥١٧ سيدة حامل، منذ انطلاقها بمحافظة الشرقية في ديسمبر ٢٠٢٠.
وأوضح وكيل الوزارة بأن المبادرة تهدف إلى الوصول لجيل من الأطفال يتمتع بصحة جيدة وخال من الأمراض المنتقلة من الأم للجنين، وخفض الوفيات الناجمة من تلك الأمراض، حيث تستهدف المبادرة السيدات الحوامل من أول يوم في الحمل حتي الولادة، وذلك للكشف المبكر علي مختلف الأمراض المعدية المنتقلة من الأم للجنين ومنها الإصابة بفيروس نقص المناعة HIV، ومرض الإلتهاب الكبدي ب HBV ، ومرض الزهري، بجانب الكشف عن السكر والضغط للسيدات الحوامل، وقياس معامل كتلة الجسم لتحديد البرنامج الغذائي المناسب والحفاظ على الوزن المثالي في فترة الحمل ومابعد الولادة.
وأضاف أن خدمات المتابعة والعلاج تقدم من خلال المراكز الطبية والوحدات الصحية بالمحافظة، ويتم توجيه وإحالة المكتشف إصابتهن لتلقي التقييم والعلاج اللازم بمستشفيات الإحالة المحددة بالمحافظة، مشيراً إلى تجهيز العيادات الطبية وأماكن الفحص، ودعمها المستمر بالمستلزمات الطبية، مع ضمان خصوصية أماكن الفحص، وسرية النتائج، وتدريب مقدمي الخدمة على حسن الإستقبال والتعامل مع المترددات علي المبادرة الرئاسية.
وأضاف “مسعود” بأن المبادرة الرئاسية لدعم صحة الأم والجنين تستهدف الفحص الطبي للسيدات الحوامل من المصريات وغير المصريات بمدن وقرى محافظة الشرقية، بالفئة العمرية فوق ١٨ عام، ما بين التثقيف والتوعية والفحص الطبي، من خلال فريق طبي مدرب علي أعمال الفحص من “أطباء، تمريض، مدخلي بيانات، ورائدات ريفيات”، حيث يبلغ عدد الفرق ٣٥٨ فرقة طبية، في عدد ٣٥٨ نقطة، مقدماً الشكر لمنسق عام المبادرات الرئاسية بالمحافظة، وكافة الفرق الطبية المشاركة بها، نظراً لجهودهم المبذولة للحفاظ علي صحة أبناءنا وبناتنا الأطفال، وجميع الأمهات بالمحافظة.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق