طوارئ قصر العينى تنجح فى استخراج سكين من ظهر سيدة فى منطقة شديدة الخطورة

0 294
كتب/ شوقى الشرقاوى

 

 

نجح فريق طبي من مستشفى الطوارئ والاستقبال بقصر العيني بجامعة القاهرة، في إجراء عملية جراحية حرجة لاستخراج سكين من ظهر سيدة تم طعنها بها، واستغرقت العملية الجراحية 3 ساعات فقط، بما يمثل إضافة جديدة إلى سجل نجاحات مستشفيات قصر العينى المشهودة وتميُز كوادرها الطبية.
أشاد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بالفريق الطبي لنجاحه في إجراء العملية الجراحية الحرجة والحفاظ على حياة المصابة، كما أشاد بكفاءة الفرق والكوادر الطبية بمستشفيات جامعة القاهرة، مؤكدًا حرص الجامعة على رفع كفاءة واستحداث الخدمات الطبية المُقدمة بمستشفياتها وتوفير العناصر البشرية المؤهلة بما يتماشى مع المعايير والمواصفات العالمية، وبما يساهم في تحقيق نتائج مشرِفة دائمًا، وتقديم أفضل رعاية صحية للمواطنين.
وأكد د.الخشت أن الجامعة حريصة دائما على تقدير وتكريم الفرق الطبية المتميزة،التى تضيف بكفاءاتها نجاحات جديدة لمستشفيات جامعة القاهرة، مما يؤكد تميزها ،ويعكس إمكاناتها وقدراتها،ومهارات أطبائها،وكوادرها التمريضية.
من جانبها، قالت الدكتور منال المصري عميدة كلية طب قصر العيني ورئيسة مجلس إدارة مستشفيات جامعة القاهرة، إن العملية الجراحية التي تم إجراؤها كانت على جانب كبير من الخطورة خوفًا من دخول السكين في أحد الشرايين الأساسية أو الحبل الشوكي أو الأمعاء، وتم عمل الإجراءات الطبية اللازمة بشكل سريع قبل إجراء الجراحة مثل الأشعات المقطعية، وحجز أكياس الدم والبلازما اللازمة، وتم إجراء العملية الجراحية بمهارة كبيرة أسفرت عن استقرار حالة المريضة.
جدير بالذكر، أن الطاقم الطبي الذي نجح في إجراء العملية الجراحية بتميز وكفاءة طبية ضم فريقًا من تخصص جراحة المخ والأعصاب وهم الدكتور هادى هشام، والدكتور يوسف أيمن ، وفريقًا من تخصص الجراحة العامة وهم الدكتور أحمد حسن، والدكتور أحمد شعبان، والدكتور أحمد مجدى، بالإضافة إلى فريق التخدير وهم الدكتور محمد فتحى، والدكتورة ندى سيد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق