وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد الخدمات الطبية بمستشفى أبو حماد المركزي

0 132
كتب/ حسين السيد

 

في إطار المتابعة الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور علي مستشفي أبوحماد المركزي، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضي.
تفقد وكيل الوزارة قسم الإستقبال والطوارئ، وتم التأكد تنفيذ التوصيات الإشرافية الأخيرة على المستشفى، وتفعيل الصيدلية الموحدة للاستقبال والطوارئ، كما تأكد من توافر الأصناف المختلفة من الأدوية والمستلزمات الطبية، ومضاعفة كميات الأدوية لتكفي ٤٨ ساعة عمل بالصيدلية الموحدة، كما وجه بتخصيص غرفة منفصلة لعقر الحيوان، متفقدا قسم الداخلي للحالات الطارئة بعد تفعيله، والذي يقدم الخدمات الطبية للحالات لحين استقرارها وعمل العروض الطبية لها، ومن ثم خروجها تحسن أو دخولها للأقسام الداخلية، وتلاحظ أثناء المرور وجود طفل ٨ سنوات، يعاني من نزيف داخلي في البطن، وتم التأكد من إجراء كافة الفحوصات الطبية له، موجهاً بسرعة تحضيره لإجراء عملية جراحية له.
كما قام الدكتور هشام مسعود بالمرور على قسم الأشعة، ومناظرة سجلات التردد على وحدة الأشعة العادية، والتي بلغ التردد عليها أمس ٨٤ حالة منهم ٤٦ حالة مجاناً، موجهاً بسرعة مخاطبة شركة الصيانة لإصلاح جهاز الأشعة المقطعية، وقام بالمرور على العيادات المسائية في تخصصات “الأطفال، والعلاج الطبيعي”، وتلاحظ قيام العيادة بإجراء ١٠٠ جلسة علاج طبيعي يومياً، مؤكداً على أهمية إتباع إجراءات السلامة والصحة المهنية، كما تفقد قسم النساء والتوليد، وقسم الحروق، موجهاً بمراجعة القسم فنياً وإدارياً، بالإضافة لتفقد وحدة التعقيم، ومراجعة خطوط السير بها، وتلاحظ وجود آثار رشح للمياه ووجه وكيل الوزارة بسرعة صيانة كافة أعمال السباكة بالمبني الداخلي.
كما تابع “مسعود” أعمال التطوير الجارية بالمستشفى، من تركيب مظلات لخزان الأكسجين، والمولد الكهربائي، وناقش مع إدارة المستشفى بعض المقترحات لتطوير الخدمات الطبية، وضع تصور لرفع كفاءة الدور الثاني، ونقل المكاتب الإدارية منه لمكان مجمع، موجهاً بعمل دراسة شاملة مع إضافة بعض الملاحظات لمراعاتها قبل التطوير، مع سرعة إنهاء الإجراءات المخزنية وتشغيل الـ٣ حضانات المتبرع بها للمستشفى.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق