وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد الخدمات الطبية بمستشفى القنايات المركزي

0 113
كتب/ حسين السيد

 

في إطار المتابعة الميدانية والمستمرة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور على مستشفى القنايات المركزي، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بها.
تفقد وكيل الوزارة قسم الاستقبال والطوارئ، والذي تم التشغيل التجريبي له منذ عدة أسابيع بعد تطويره ورفع كفاءته، بتكلفة تقديرية بلغت ٢ مليون و١٥٠ ألف جنيه، دعم من ميزانية المديرية، واطمأن علي تواجد القوي البشرية في أماكن تقديم الخدمة، وشدد علي متابعة فصل خطوط سير مرضى الإستقبال عن مرضى العيادات الخارجية، وعمل إستراحة خارجية لانتظار مرضى العيادات للحصول على خدمات الأشعة في حالة وجود تردد عالي عليها، كما تم التشديد على شركة الأمن بتنظيم حركة دخول وخروج المرضى والمرافقين للأقسام الطبية بالمستشفى، موجهاً بمتابعة صيانة الستائر الخاصة بالأسرة بقسم الإستقبال، وتكليف أحد العاملين بمتابعة توفير الطاقة بالأقسام المختلفة بالمستشفى، ونقل وتوزيع كشافات الإضاءة على مفاتيح الكهرباء، لإمكانية تشغيل نصفها في الفترة الصباحية، لترشيد استهلاك الكهرباء، كما تم التأكد من تفعيل قسم داخلي للحالات الطارئة، والذي يقدم الخدمات الطبية للحالات لحين استقرارها وعمل العروض الطبية لها، ومن ثم خروجها تحسن أو دخولها للأقسام الداخلية.
تفقد الدكتور هشام مسعود أيضاً قسم العناية المركزة للأمراض الباطنية، واطمأن علي جودة الخدمات الطبية المقدمة للمرضى، والتأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية بها، وقام بمناظرة السجلات الطبية، والتأكد من تدوين كافة الإجراءات الطبية والتمريضية بها، وتقديم العلاج وفقاً للتشخيص الطبي والبروتوكولات المحددة لكل حالة، موجهاً بتوفير كافة أوجه الرعاية الطبية للمرضى، كما وجه بعمل ستاره بمدخل العناية لتعزيز الحفاظ على خصوصية المرضى، متفقدا قسم العناية المركزة للأطفال، والتي بها ٧ حالات من إجمالي ٩ أسرة، وتم التوجيه بسرعة عمل صيانة لإحدي الشفاطات لصدور صوت عالي به، كما حرص على الاستماع إلى مرضى الكلي بالقسم أثناء إجراء جلسات الغسيل الكلوي، لمعرفة مدى رضاهم عن الخدمة الطبية المقدمة، وتوفير أي احتياجات طبية لهم، كما تفقد قسم الحضانات، والتي بها ١٠ حالات من إجمالي ٢٠ حضانة، موجهاً بسرعة صيانة ٣ حضانات معطلة، مع ترشيد استهلاك مستلزمات مكافحة العدوي بالنسبة للأجهزة الطبية غير المستخدمة، وفقاً لمعايير وسياسات مكافحة العدوى.
كما تفقد “مسعود” أعمال التطوير الجارية بقسم العمليات الجراحية الجديد، والذي يسع لعدد ٣ غرف عمليات كبري، موجهاً بسرعة عمل مقايسة لاستكمال كافة التشطيبات النهائية بالقسم وتشغيله بصفة عاجلة، وفي نهاية الزيارة تفقد مطبخ المستشفى، وتم مناقشة بعض المقترحات لتطويره ورفع كفاءته، مع إمكانية بناء جزء جانبي واستغلاله لتوسعة المطبخ، وذلك بالتنسيق مع مجلس مدينة القنايات.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق