وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد سير العمل بمستشفى بلبيس المركزي في حضور زيارة إشرافية من الوزارة

0 136
كتب/ حسين السيد

 

في إطار تعليمات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، لرؤساء القطاعات بوزارة الصحة، ووكلاء الوزارة على مستوى الجمهورية، بالمتابعة الميدانية المكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية، والوقوف على جودة الخدمات المقدمة للمرضى والمواطنين بها، وعلى احتياجات المستشفيات من التجهيزات والأدوية والمستلزمات الطبية، والمخزون الاستراتيجي منها، مع التأكد من تنفيذ خطة الطوارئ والتأمين الطبي خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك.
قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور على مستشفى بلبيس المركزي، في حضور لجنة إشرافية مكلفة من الأستاذ الدكتور أحمد سعفان رئيس قطاع الطب العلاجي بوزارة الصحة والسكان، تضم كل من الدكتور أيمن شديد، والدكتور أحمد صفوت، لمتابعة انتظام سير العمل بمستشفى بلبيس المركزي.
قام وكيل الوزارة واللجنة الإشرافية بالمرور على الأقسام الطبية المختلفة بالمستشفى، بدءاً بقسم الإستقبال والطوارئ، والصيدلية الموحدة للاستقبال والطوارئ، والتي تعمل على مدار الـ٢٤ ساعة، وتم متابعة توقيع الكشف الطبي على المرضى بالاستقبال، وإجراء كافة الفحوصات المعملية والأشعات اللازمة لهم، والاطمئنان على توافر الأدوية والمستلزمات الطبية، والأمصال واللقاحات، وفصائل الدم المختلفة ببنك الدم بالمستشفى، وعلى سلامة الأجهزة الطبية، والإجراءات الخاصة بالصيانة الدورية، وكفاءة عمل جهاز الأشعة المقطعية، حيث بلغ عدد التردد اليومي على وحدة المقطعية ٢٤ حالة حتي وقت الزيارة، كما تفقدا قسم الحروق والذي يضم ٨ أسرة ويعمل بكامل طاقته، وقسم العناية المركزة والذي يسع لعدد ٢١ سرير، ومزود بعدد ١٦ جهاز تنفس صناعي، وتم مناظرة السجلات الطبية للمرضى، والتأكد من جودة الخدمات الطبية المقدمة لهم بالعناية.
كما حرص الدكتور هشام مسعود على الاستماع إلى مرضى الكلى أثناء إجراء جلسات الغسيل الكلوي، ومعرفة مدى رضاهم عن الخدمة المقدمة، وتوفير أي احتياجات طبية لهم، كما تم متابعة التوسعات التي تمت بالعيادات الخارجية، وتفقد عيادة طب الأسنان، وتم التأكد من توافر المستلزمات اللازمة للعمل، وتفقد مطبخ المستشفى، والتأكد من جودة الوجبات الغذائية المقدمة للمرضى والعاملين، والمرور على وحدة التعقيم المركزي، والمغسلة، ومراجعة دورة العمل بكل منها، ودخول وخروج النظيف وغير النظيف منهما، وفقاً لمعايير الجودة وسياسات مكافحة العدوى.
وأشار وكيل وزارة الصحة بالشرقية إلى أن مستشفيات “الزقازيق العام، ومنيا القمح، وأبو حماد المركزي، بالإضافة إلى مستشفى بلبيس” شهدت اليوم أيضاً زيارات إشرافية من قطاع الطب العلاجي، والإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بالوزارة، بناء على تكليفات من الأستاذ الدكتور أحمد سعفان رئيس القطاع، والأستاذ الدكتور خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة، بتكثيف المرور خلال فترة عيد الأضحى، بالإضافة إلى قيام الجهاز الإشرافي بالإدارة العامة للطب العلاجي بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بعدد ٥٤ زيارة علي المستشفيات العامة والمركزية والنوعية بمحافظة الشرقية، خلال الـ٤٨ ساعة الماضية، منذ بداية عطلة العيد، مشيراً أن هذه الزيارات تأتي لرفع كفاءة أداء العمل العاملين بالقطاع الصحي، بما يساهم في الإرتقاء بمستوى الخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية، وتهدف إلي تحسين الأداء الإشرافي، وتحسين مستوى أداء الخدمة الطبية، من خلال المرور علي مختلف المستشفيات العامة والمركزية والنوعية بالمحافظة، للوقوف علي أي سلبيات من شأنها تحسين الجانب الفني والإداري في أداء العاملين، وحل المشكلات والتحديات التي تواجه إنتظام سير العمل، ومعالجة أي قصور في أداء الخدمة الطبية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق