وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد وحدة عليوة ومستشفى الحسينية المركزي بعد أولاد صقر وصان الحجر ومنشأة أبوعمر

0 105
حسين السيد
استكمالاً للمتابعة الميدانية المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور على وحدة طب الأسرة بعليوة، التابعة للإدارة الصحية بالحسينية، ومستشفى الحسينية المركزي، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الطبية المقدمة للمرضي والمواطنين بهما، وذلك بعد متابعته الخدمة الطبية بمراكز ومدن أولاد صقر وصان الحجر ومنشأة أبوعمر.
تابع وكيل وزارة الصحة بالشرقية، عمل الفرق الطبية المشاركة في المبادرة الرئاسية ١٠٠ يوم صحة في يومها الـ١٤٠ على التوالي، والتي انطلقت في نهاية شهر يونيو الماضي على مستوى الجمهورية، ووجه معالي وزير الصحة بمد المبادرة ١٠٠ يوم آخري تنفيذا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية، لاستفادة اكبر عدد من المواطنين بالخدمات المقدمة ضمن المبادرة الرئاسية، حيث تفقد خدمات الرعاية الأولية المقدمة للمواطنين بوحدة طب الأسرة بجزيرة عليوة، والتي تبعد عن مستشفى الحسينية المركزي حوالي ٩ كم، وتخدم أكثر من ١٠٦٠٠ نسمه، وتم استلامها بعد الإنتهاء من أعمال رفع الكفاءة بها ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة في يونيو الماضي، وقام بالتأكد من توافر مستلزمات العمل، وسلامة الأجهزة الطبية اللازمة لتقديم الخدمات الصحية والأساسية للمواطنين، واجراء كافة الفحوصات الطبية لهم وفقاً لخطة عمل المبادرات الرئاسية الصحية ١٠٠ مليون صحة، والتي تشمل الكشف عن الأمراض غير السارية، ودعم صحة الأم والجنين، ودعم صحة المرأة والكشف المبكر عن سرطان الثدي، ومتابعة وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي، وغيرها، كما قام بمناظرة سجلات التردد على الوحدة، والتأكد من سلامة سلسلة التبريد بالوحدة، وحفظ الطعوم وفقاً لدرجات الحرارة المناسبة لها.
وتفقد وكيل الوزارة خلال زيارته الثانية الأقسام الطبية المختلفة بمستشفى الحسينية المركزي، تأكد خلالها من تواجد القوى البشرية في أماكن تقديم الخدمة الطبية، وتوافر الأدوية والمستلزمات الطبية، والأمصال واللقاحات، وفصائل الدم المختلفة، كما حرص على تفقد وحدة العناية المركزة، والأقسام الداخلية بالمستشفى، وقام بالاستماع إلى المرضى، والتأكد من رضاهم عن الخدمة المقدمة لهم، مشدداً على توفير أي احتياجات طبية لهم، وتم التأكد من تدوين كافة الإجراءات الطبية والتمريضية بالسجلات الطبية للمرضى، وفقاً للبروتوكولات المحددة، ومعايير الجودة، واستكمال إجراء الفحوصات الطبية المطلوبة لهم.
وأكد وكيل الوزارة على أهمية التدريب والتعليم الطبي المستمر لجميع الفرق الطبية، خاصة هيئة التمريض منها، وتفعيل دور رؤساء الأقسام بالمستشفى، مع المرور المكثف على مختلف الأقسام، وخاصة خلال الفترات المسائية، والتأكد من جودة الخدمات المقدمة للمرضى، كما تفقد وحدة التعقيم ووحدة المغسلة، وتم التأكد من كفاءة عمل الأجهزة، ومن توافر مخزون احتياطي من الآلات والأدوات المعقمة تكفي لمدة ٤٨ ساعة عمل، ومخزون نظيف من المفروشات يكفي ثلاث أيام عمل.
وأشار الأستاذ محمود عبدالفتاح مدير المكتب الإعلامي بالمديرية، أن وكيل وزارة الصحة بالشرقية قام منذ صباح اليوم السبت بجولة ميدانية مكثفة على منافذ تقديم الخدمة الطبية بأقصى شمال محافظة الشرقية، بدأها بالمرور على مستشفى أولاد صقر المركزي، ثم وحدة طب الأسرة بزور أبو الليل التابعة للإدارة الصحية بأولاد صقر، ثم تفقد وحدة طب الأسرة بعبدالعزيز الإمام التابعة للإدارة الصحية بصان الحجر، ثم المركز الطبي بصان الحجر القبلية، تلى ذلك المرور على وحدة طب الأسرة بالفتح التابعة للإدارة الصحية بمنشأة أبو عمر، ثم وحدة طب الأسرة بعليوة التابعة للإدارة الصحية بالحسينية ثم مستشفى الحسينية المركزي.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق