وكيل وزارة الصحة بالشرقية يكرم المتميزين بالمديرية ومراكز المعلومات بالإدارات الصحية بالمحافظة

0 74
حسين السيد

 

في إطار خطة مديرية الشئون الصحية بالشرقية بتكريم وتحفيز المجتهدين والمتميزين في أداء العمل، وفي جو من السعادة والبهجة، كرم الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، كل من الأستاذ محمد فتحي مدير مركز المعلومات، والدكتور أحمد عبدالحكيم مدير إدارة القوافل الطبية وإدارة الدعم الفني واتخاذ القرار بالمديرية، والدكتور عبدالعزيز سليم مدير الإدارة الصحية بالصالحية الجديدة، والدكتورة دعاء فايق مديرة الإدارة الصحية ببلبيس، والدكتور حازم مباشر مدير الإدارة الصحية بالعاشر من رمضان، وعدد من المتميزين بمركز المعلومات بالمديرية، ومراكز المعلومات بالإدارات الصحية بالمحافظة، وذلك صباح اليوم الأحد، بقاعة الاجتماعات بديوان عام المديرية.
جاء ذلك تقديراً لجهودهم المخلصة ودورهم البارز في الإرتقاء بالمنظومة الإلكترونية، والبرامج المميكنة المتعددة بالقطاع الصحي، وتقديم الدعم الفنى اللازم لتلك المنظومة، وأيضاً بعد إشادة وزارة الصحة والسكان المركز القومي لمعلومات الصحة والسكان بأداء عمل الفرق الطبية، والإدارات الصحية بالمحافظة في الارتقاء بالمنظومة والتي منها ميكنة مكاتب الصحة، وميكنة التطعيمات الروتينية، وميكنة بنوك الدم، وميكنة الألبان، وميكنة الوحدات الصحية، وميكنة المخازن، وبرامج المبادرات الرئاسية المختلفة مثل دعم صحة المرأة، ودعم صحة الأم والجنين، والكشف المبكر عن ضعف وفقدان السمع للأطفال حديثي الولادة، ومتابعة وعلاج الأمراض المزمنة والكشف المبكر عن الاعتلال الكلوي، وفحص المقبلين على الزواج وغيرها من المبادرات الرئاسية، هذا بالإضافة إلى برامج الحملات المختلفة مثل طرق الأبواب لتقديم خدمات تنظيم الأسرة وغيرها، بجانب نظام معلومات الرعاية الصحية HIS، ونظام المعلومات الجغرافى GIS، نظام حصر الأصول التقنية، ونظام القوى البشرية، ونظام قائمة المنشآت الصحية، ونظام التنظيم والإدارة.
وقام وكيل الوزارة بتسليم شهادة التقدير للمتميزين، معرباً لهم عن شكره وتقديره لجهودهم المبذولة في الإرتقاء بالمنظومة الصحية الالكترونية بالمحافظة، وكذلك الجهود المبذولة في مجال التدريب والتعليم المستمر بمركز المعلومات بالمديرية، مشيراً إلى أن هذا يأتي تماشياً مع رؤية مصر ٢٠٣٠، وجهود الدولة نحو التحول الرقمي، وسعي القيادة السياسية لبناء قدرات الدولة وتطويرها من خلال المنظومة الآلية الموحدة، بما يساهم في تطبيق فكر “الجمهورية الجديدة”، ومؤكداً بأن الدولة تمضي قدماً في توجهها الاستراتيجي نحو بناء مصر الرقمية، وتعزيز وتطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ووضع الخطط والاستراتيجيات الكفيلة بتحقيق أهدافها في الوصول إلى حكومة مترابطة ومتكاملة رقمياً، والتوسع في تقديم الخدمات المميكنة، بما يضمن تحسين بيئة العمل ورفع مستوى الأداء داخل مؤسسات الدولة المختلفة، وخاصة وزارة الصحة والسكان، للمساهمة في الإرتقاء بمستوى حياة المواطنين عبر إتاحة خدمات إلكترونية متعددة توفر الوقت والجهد، وفي نهاية التكريم أكد وكيل الوزارة على أهمية بذل المزيد من الجهد والعطاء بما يساهم في الإرتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين بمحافظة الشرقية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق