وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد سير العمل بمركز إيواء الأطفال بالعاشر من رمضان

0 111
حسين السيد

 

استكمالاً لجولته التفقدية اليوم الجمعة، لمتابعة منافذ تقديم الخدمة بمحافظة الشرقية، قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور على مركز إيواء كريمي النسب الملحق بالمركز الطبي بالحي الـ ١١ بمدينة العاشر من رمضان، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الصحية المقدمة به، وذلك بعد المرور على مستشفى منيا القمح المركزي.
تفقد وكيل الوزارة كافة أقسام المركز الطبي ومركز الإيواء، متابعاً الرعاية المقدمة للأطفال بجميع الغرف، والبالغ عددهم ١٥ طفل حالياً، وتم التأكد من توافر المستلزمات الخاصة بهم من الملابس والمفروشات والألبان، ومن جودة الوجبات الغذائية المقدمة للأطفال، والإلتزام بتطبيق سياسات مكافحة العدوى، وإجراءات السلامة والصحة المهنية، حفاظاً على صحة وسلامة الأطفال، كما تابع عيادة الأخصائي، وعيادة العلاج الطبيعي بدار الإيواء، وعيادات الأطفال والباطنة والتطعيمات الروتينية وقسم الطواريء والمعمل بالمركز الطبي، موجهاً بإعادة دهان بعض الأسرة، وتوفير غسالة أخري حديثة لمركز الايواء بجانب الأربعة غسالات الموجودة به، بالإضافة إلى ترتيب وتصنيف المخزن الخاص بالمركز بصورة جيدة، مقدماً الشكر لجميع القائمين علي هذا العمل، ومؤكداً علي دورهم الهام في رعاية وتربية هؤلاء الأبناء، وتقديم كافة أوجه الدعم لهم، من أجل إنشاء مواطن صالح ينفع نفسه ومن ثم المجتمع الذي يعيش فيه.
يذكر أنه تم نقل الأطفال من دور الإيواء بكفر صقر وفاقوس العام قبل الماضي، إلي مركز الإيواء بالحي الحادي عشر بمدينة العاشر من رمضان، بعد إنشائه وتجهيزه بتكلفة تقديرية بلغت ٨.٥ مليون جنيه، ضمن الخطة الاستثمارية، والمكون من ٣ طوابق، وأقيم على مساحة ٢٠٠٠م٢، ليسع ١٥٠ طفل، ويشمل غرف للنوم، وغرف للمعيشة، وغرف للترفيه مزودة بألعاب للأطفال، وغرف لتحضير الرضعات، وغرف للملابس، والمطبخ، والمغسلة، هذا بالإضافة لغرف للإقامة المنفردة للأطفال حال وجود نزلات برد أو خلافه.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق