وكيل صحة الشرقية يشهد احتفالية الوزارة بحملة التوعية ضد الاستخدام الخاطئ للمسكنات والفيتامينات والمضادات الحيوية 

0 50

حسين السيد

 

شهد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، إحتفالية وزارة الصحة والسكان الإدارة المركزية لشئون الصيدلة، بإحتفالية الوزارة بحملة التوعية ضد الاستخدام الخاطئ للمسكنات والفيتامينات والمضادات الحيوية بالمحافظة، والتي تم تنفيذها بمحافظة الشرقية بمكتبة مصر العامة بمدينة الزقازيق، تحت إشراف وكيل وزارة الصحة بالشرقية والسيدة الدكتورة رشا الشرقاوي مدير الإدارة المركزية للصيدلة بالوزارة، وبحضور الدكتورة شيماء إمام مدير عام الإدارة العامة للصيدلة الإكلينيكية بالوزارة، والأستاذ الدكتور وليد الأحمدي رئيس رابطة الكبد والجهاز الهضمي بالشرقية، والدكتور عصام أبو الفتوح نقبب صيادلة الشرقية، والدكتور أحمد رجب مدير عام الصيدلة، والدكتور محمد نور الدين رئيس اللجنة العلمية، والدكتورة شريهان عادل رئيس قسم الصيدلة الإكلينيكية ومركز المعلومات الدوائية، والدكتورة فاطمة حبيب مديرة التفتيش الصيدلي الحكومي، والدكتورة رانيا خيري مدير إدارة بنوك الدم، والأستاذ محمود عبدالفتاح مدير المكتب الإعلامي بالمديرية.

أكد الدكتور هشام مسعود خلال كلمته على الدعم المتواصل من وزارة الصحة والسكان للمنظومة الصحية بمحافظة الشرقية، ودعم معالي وزير الصحة ومعالي محافظ الشرقية المستمر للمحافظة، كما أشاد بأداء الفرق الصيدلة الإكلينيكية ومركز المعلومات الدوائية والإنجازات التي تحققت في هذا المجال من افتتاح وتفعيل قسم للصيدلة الإكلينيكية بجميع المستشفيات العامة والمركزية والنوعية بالمحافظة، بالإضافة إلي إنشاء مراكز المعلومات الدوائية، بجانب مركز الأبحاث الإكلينيكية والذي أدى تميزه في نشر الأبحاث العلمية للمركز عالمياً، كما أشاد بأداء عمل المكتب الإعلامي بالمديرية، وعمل مسئولي الإعلام بالإدارات الصحية والمستشفيات بمحافظة الشرقية، في تنفيذ الحملة التوعوية لمخاطر المضادات الحيوية والتوعية بترشيد استهلاكها، وتقديم التوعية الصحية للمواطنين، مقدماً الشكر لمدير المكتب الإعلامي ولرئيس قسم الصيدلة الإكلينيكية ومركز المعلومات الدوائية، ولجميع فرق العمل بالإدارات الصحية والمستشفيات، كما أكد على أهمية دور الصيدلة الإكلينيكية في رفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمرضي بالمستشفيات، والتي تؤدي أيضاً إلي ترشيد إستهلاك الدواء، حيث تقوم الصيدلة الإكلينيكية بالمستشفيات بوضع خطة العلاج بالتنسيق مع الأطباء والمشاركة في المرور اليومي على المرضي وتعديل الجرعات لهم بما يتناسب مع حالة كل مريض، ويقوم الفريق الإكلينيكي برصد التفاعلات الدوائية أو أي أخطاء دوائية، ووضع الحلول، والبدائل المطروحة، وخطة تفاديها، مما يخفف من آلام المريض ويعجل بالشفاء، كما يقوم فريق الصيدلة الإكلينيكية بالمشاركة في الحملات التثقيفية للمرضى داخل الأقسام الطبية.

كما قدمت مدير عام الصيدلة الإكلينيكية بوزارة الصحة الشكر لوكيل وزارة الصحة بالشرقية، ومدير عام الصيدلة، وفريق الصيدلة الإكلينيكية بالمديرية والمستشفيات على المجهودات المبذولة داخل أقسام الكلينيكال بالمستشفيات، والتطور الملحوظ للصيدلة الإكلينيكية بالشرقية، مؤكدة على الدعم المستمر من الإدارة المركزية للصيدلة بوزارة الصحة لجميع مستشفيات المحافظة، وعلى أداء اللجنة العلمية بالمديرية، كما أثنت أيضاً على أداء المكتب الإعلامي بالمديرية، مقدمة الشكر لمدير المكتب الإعلامي، ومديرة مركز المعلومات الدوائية، على الجهود المبذولة والاستباقية في تنفيذ الحملة التوعوية لمخاطر المضادات الحيوية والتوعية بترشيد استهلاكها، والاشتراك مع الوزارة في تنفيذ الحملة التوعوية لأضرار الاستخدام السيئ للمسكنات والمضادات الحيوية والفيتامينات، هذا بالإضافة إلى تقديم النصائح الطبية والصحية للمواطنين والفرق الطبية، وتنفيذ سلسلة توعوية عن المعلومات الدوائية والآثار الجانبية لها، ونشر ذلك يومياً من خلال المنصات الالكترونية والصفحة الرسمية لمديرية الشئون الصحية بالشرقية، التي تخططت أكثر من ١٠٠ ألف متابع، وكذلك النشر على صفحات الإدارات الصحية والمستشفيات العامة والمركزية والنوعية بالمحافظة بصورة منتظمة، مما جعل صحة الشرقية سباقه في هذا الشأن وفي صدارة جميع محافظات الجمهورية من خلال مؤشرات الأداء.

كما أثني نقيب صيادلة الشرقية على التعاون المثمر والبناء بين مديرية الشئون الصحية بالشرقية ونقابة الصيادلة في رفع كفاءة أداء صيادلة المحافظة، كما قدم أيضاً مدير عام الصيدلة ورئيس اللجنة العلمية بالمديرية الشكر لوكيل الوزارة ووزارة الصحة على الدعم المتواصل للصيدلة الإكلينيكية بالمحافظة، وفي نهاية الإحتفالية قامت الدكتورة شيماء إمام بتقديم محاضرة علمية عن الصيدلية الإكلينيكية وأكدت على أهمية دور الفرق الطبية بالمستشفيات في متابعة التفاعلات الدوائية، وترشيد استهلاك المضادات الحيوية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق